جوه الملعب على رواقة

حواديت إفريقيا| الجزائر على منصة التتويج للمرة الأولى

حواديت إفريقيا| الجزائر على منصة التتويج للمرة الأولى

حواديت إفريقيا هي سلسلة عن بطولات كأس الأمم الإفريقية والتي يقدمها لكم موقع “كورة 11″، تزامنًا مع اقتراب أمم إفريقيا 2019 والتي ستحتضنها مصر.

إعلان

استضافت الجزائر النسخة السابعة عشر للأمم الإفريقية عام 1990، وبمشاركة  8 منتخبات مقسمة على مجموعتين، كل مجموعة مكونة من 4 منتخبات، على أن يصعد إلى نصف النهائي أول وثاني كل مجموعة.

المجموعة الأولى ضمت الجزائر مستضيفة البطولة، نيجيريا، ساحل العاج ومصر، وتأهل المنتخب الجزائري بعد أن تصدر المجموعة برصيد 6 نقاط، بينما حل المنتخب الإيفواري ثانيًا برصيد 4 نقاط، بينما ودع المنتخب الوطني المصري البطولة بعد أن حصد المركز الأخير  بدون أي رصيد من النقاط.

 

إعلان

مصر شاركت في البطولة بمجموعة من اللاعبين البدلاء، وذلك للحفاظ على اللاعبين الأساسين للمشاركة في كأس العالم بإيطاليا.

المنتخب الوطني المصري سجل هدف وحيد في البطولة سجله عادل عبدالرحمن في شباك ساحل العاج، بينما تلقت شباك الفراعنة 6 أهداف.

المجموعة الثانية ضمت زامبيا، الكاميرون حاملة اللقب، السنغال وكينيا، وشهدت مفاجأة مدوية بخروج الكاميرون من البطولة سريعًا بعد أن جاءت في المركز الثالث برصيد نقطتين، بينما تصدر المجموعة المنتخب الزامبي برصيد 5 نقاط، ثم حل المنتخب السنغالي ثانيًا برصيد 4 نقاط.

المباراة الأولى في نصف النهائي جمعت بين زامبيا ونيجيريا، وانتهت بتفوق نسور نيجيريا بهدفين دون رد وتأهلهم للمباراة النهائية.

إعلان

المباراة الثانية في نصف النهائي جمعت بين المنتخب الجزائري صاحب الأرض،  ونظيره السنغالي، ونجح المنتخب الجزائري من العبور للمباراة النهائية بعد الفوز بهدفين مقابل هدف.

مباراة تحديد المركز الثالث بين زامبيا والسنغال، شهدت حصول زامبيا على الميدالية البرونزية بعد الفوز على أسود التيرانجا بهدف دون رد سجله تشيكابالا.

المباراة النهائية جمعت بين الجزائر ونيجيريا وانتهت بتفوق محاربوا الصحراء بهدف نظيف سجله سريف وجاني في الدقيقة 38 من عمر المباراة، لتتوج الجزائر باللقب الأول في تاريخها.