على رواقة

حواديت إفريقيا| غانا تعانق المجد للمرة الأولى.. وميلاد نجم مصري جديد

حواديت إفريقيا هي سلسلة عن بطولات كأس الأمم الإفريقية والتي يقدمها لكم موقع “كورة 11″، تزامنًا مع اقتراب أمم إفريقيا 2019 والتي ستحتضنها مصر.

إعلان

انطلقت النسخة الرابعة من بطولة الأمم إفريقيا على الأراضي الغانية وتحديدًا fمدينة أكرا عام 1963، بمشاركة 6 منتخبات هي، غانا صاحبة الأرض، إثيوبيا حاملة اللقب، مصر، تونس، السودان ونيجيريا.

تم تقسيم المنتخبات المشاركة في البطولة على مجموعتين على أن تقام بنظام الدوري في كل مجموعة، ويصعد أول كل مجموعة إلى المباراة النهائية مباشرة، بينما أصحاب المركز الثاني يلعبان على تحديد المركزين الثالث والرابع.

المجموعة الأولى ضمت غانا صاحبة الأرض، إثيوبيا وتونس، وتصدر المنتخب الغاني المجموعة برصيد 3 نقاط، ليصعد مباشرة إلى المباراة النهائية، وحل المنتخب الإثيوبي ثانيًا.

أما المجموعة الثانية فضمت مصر، السودان، ونيجيريا، وتصدرها المنتخب السوداني برصيد 3 نقاط بالتساوي مع مصر، لكن فارق الأهداف كان لصالح السودان لتصعد إلى المباراة النهائية لمواجهة أصحاب الأرض غانا.

إعلان

المنتخب الغاني تمكن من التتويج باللقب بعد أن تفوق في المباراة النهائية على حساب السودان بثلاثة أهداف دون رد سجلهما أجري فين هدف،وأكوا (هدفان).

أما مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع والتي جمعت بين مصر وإثيوبيا انتهت بتفوق الفراعنة بثلاثية نظيفة، سجلها طه إسماعيل، حسن الشاذلي، ورضا.

البطولة شهدت ميلاد منتخب جديد وهو المنتخب الغاني والذي تمكن من الحصول على أول لقب في تاريخه، ليتساوي مع إثيوبيا، وتبقى مصر هي المسيطرة على القارة برصيد لقبين.

إعلان

النجم المصري حسن الشاذلي، لاعب الترسانة، كان له دورًا كبيرًا في هذه البطولة، حيث تمكن من تسجيل 6 أهداف في البطولة، حيث سجل 4 أهداف (سوبر هاتريك)، في مرمى نيجيريا، ثم هدف في مرمى كلًا من السودان وإثيوبيا.

حسن الشاذلي سجل نصف دستة أهداف في 3 مباريات فقط، ليتوج أداءه الرائع بالتتويج بلقب هداف البطولة، متفوقًا على زميله في المنتحب رضا والذي أحرز 4 أهداف.