تقارير وتحليلات جوه الملعب رئيسية كورة مصرية - أخرى

“خدعة كلوب”.. هل يحصل صلاح من البدري على نفس معاملة مؤمن زكريا ووليد سليمان؟

ينتظر الجميع الظهور الأول لنجمنا محمد صلاح مهاجم ليفربول وهداف البريميرليج أخر موسمين، تحت قيادة حسام البدري المدير الفني الجديد للمنتخب الوطني المصري الأول لكرة القدم، بالمباراة الرسمية الأولى للأخير رفقة الفراعنة.

إعلان

وبعيدا عن الصدامات الأخيرة لـ”مومو” بشان عدم حضوره للمعسكر الأول لحسام البدري مع الفراعنة، إلا أن هنالك تحديا أكبر بكثير من ذلك الأن، ويكمن بشأن التعامل الفني داخل الملعب وليس التعامل النفسي خارج الملعب.

البدري من المدربين الذين تألقوا بشدة مع الأهلي على فترات طويلة، واشتهر لإتقانه طريقة لعب 4-2-3-1، وكانت من أبرز سماته الإلتزام الدفاعي لكافة العناصر، لاسيما الجناحين يمينًا ويسارا.

مدرب الفراعنة الحالي نجح بشكل كبيرة رفقة المارد الأحمر في السابق بسبب إمتلاكه لجناحين بمواصفات تبدو مثالية لطريقة لعبه، مثل الثنائي مؤمن زكريا يسارا، ووليد سليمان يمينا، حيث معدلات الركض الكبرى والإلتزام المُبهر في غلق الجبهات مع الظهير.

إعلان

مؤمن زكريا ووليد سليمان على الرغم من إنتاجهم الكبير بالجانب الهجومي سواء من خلال صناعة أو تسجيل الاهداف، إلا أن كلاهما لم يكن لديه أي مشكلة في الركض من منطقة جزاء الخصم إلى منطقة جزاء فريقه حينما يتطلب الأمر، لمنع حدوث موقف 2-1.

إعلان

وهو الأمر الذي إذا حاول البدري تطبيقه مع جناح يبدو “كالوحش” أمام المرمى، وكمهاجم ثاني أكثر منه ان يكون جناحا تقليديا يحتضن خط الملعب، ستكون النتيجة المتوقعة الفشل.

صلاح لا يمكن أن يعود كل هذه المسافة من أجل واجب دفاعي بإغلاق الجبهة اليمنى مع قائد الفراعنة أحمد فتحي، لذلك فمن الحلول المفترض أن يلجأ إليها البدري هي محاولة ان يميل أحد لاعبي الارتكاز بتلك الجهة دفاعيا مثلما يفعلها هندرسون في منظومة يورجن كلوب، وتكون الطريقة دفاعيا أقرب إلى 4-4-2 مع إلزام الجناح الأخر بالواجبات الدفاعية هو وصانع الألعاب الذي في هذه الحالة سيعود بجانب محور الارتكاز الأخر في عمق الملعب.

نجاح البدري في التعامل مع لاعب بقيمة صلاح الفنية سيتطلب عليه التنازل عن بعض أفكاره، والإستعانة ببعض أفكار يورجن كلوب، مثل وضع محور ارتكاز خلف صلاح دوما، ليس فقط لإعفائه من المهام الدفاعية، بل لمنحه حرية أكبر في التحرك من خارج الملعب إلى داخله وتشكيل خطورة مباشرة على شباك الخصم.

وينتظر المنتخب الوطني مباراتين أمام كينيا وجزر القمر يوم 14و18 ضمن التصفيات المؤهلة لأمم إفريقيا 2021 في الكاميرون.

وكان المنتخب الوطني قد خاض مباراة ودية لكن بالعناصر المحلية أمام ليبيريا يوم الخميس الماضي وانتهت بالفوز بهدف دون رد سجله حمدي فتحي.

ووصل النجم المصري محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزي مؤخرا إلى مقر إقامة المنتخب الوطني في الإسكندرية تمهيدًا للانضمام للمعسكر.