تقارير وتحليلات جوه الملعب

“خُلق ليكون هدافًا”.. مصطفى محمد جوهرة تحدت “اللعنة” ليصبح بطل قومي

أخيرًا وجدت الكرة المصرية، مهاجمًا يمكن أن يكون خليفة لآخر ثنائي الموهبين في منطقة الجزاء عمرو زكي وعماد متعب، وهو الشاب الصاعد مصطفى محمد هداف الفريق الأول لكرة القدم بالزمالك، والمنتخب الأوليمبي.

إعلان

الكرة المصرية عانت طوال السنوات الأخيرة، من عدم تواجد رأس حربة قوي يقود هجوم المنتخب الوطني، وهو ما أثر بشكل كبير على مسيرة المنتخب وتحديدًا في كأس الأمم الإفريقة الأخيرة، فمنذ اعتزال عماد متعب وعمرو زكي يبحث الجميع عن مهاجم يقود الهجوم لكن كل المحاولات باءت بالفشل.

الأزمة خلال الفترة الحالية لا تزال قائمة في المنتخب الأول، وظهرت بشكل واضح في المباراة الأخيرة أمام كينيا في تصيات كأس أمم إفريقيا 2021 بالكاميرون.

طوال السنوات الماضية، اعتمدت أغلب الأندية المصرية وتحديدًا القطبين الأهلي والزمالك على مهاجمين أجانب، وهو ما أدى إلى عدم تواجد مهاجمين في منتخب مصر، فالأهلي في السنوات الأخيرة يعتمد على المغربي وليد أزارو، أما الزمالك فاعتمد على المغربي الآخر خالد بو طيب ومن قبله كاسونجو كابونجو.

الفترة الأخيرة بدأت تلمع موهبة جديدة في سماء الكرة المصرية وتحديدًا في الزمالك وهو المهاجم الشاب مصطفى محمد، الذي نجح في فترة قصيرة فرض نفسه على الملاعب المصرية بفضل تألقه وأهدافه الرائعة مع الفارس الأبيض، والمنتخب الأولمبي.

إعلان

مصطفى محمد لعب من قبل ضمن صفوف فريق طنطا معارًا من الزمالك، ليتألق بشدة لكنه تعرض لإصابة بقطع في الرباط الصليبي، ثم عاد من الإصابة لينتقل إلى طلائع الجيش الموسم الماضي أيضًا على سبيل الإعارة، ليتألق من جديد ويعود لبيته في الزمالك هذا الموسم.

التألق لم يتوقف فقط مع الزمالك، بل وصل إلى صفوف المنتخب الأوليمبي، حيث نجح في تسجيل 4 أهداف في دور المجموعات بالبطولة، بواقع هدف في شباك مالي في مباراة الافتتاح، وهدف في شباك غانا في الجولة الثانية، وهدفين في مرمى الكاميرون في مبارة الجولة الأخيرة.

إعلان

مهاجم الزمالك الشاب، يملك كل مقومات النجاح، فهو هداف بالفطرة ويعرف طريق المرمى جيدًا، وهو ما ظهر في المباريات الأخيرة مع الزمالك فهو من هدافي الفريق على الرغم من عدم اشتراكه أساسيًا في المباريات.

إمكانيات مصطفى محمد والأداء الذي يقدمه، يؤكد أن اللاعب مزيج من إمكانيات عمرو زكي وعماد متعب، فهو يجيد لعب الكرات الرأسية ولديه إمكانيات بدنية قوية جدًا، شبيهه بإمكانيات عمرو زكي مهاجم الزمالك والمنتخب السابق.

أيضًا يملك المهاجم الشاب إمكانيات رائعة داخل منطقة الجزاء، حيث يتحرك بشكل رائع بالإضافة إلى دقة التصويب واختيار القار السليم تحت ضغط، مثل عماد متعب مهاجم المنتخب والأهلي السابق.

استمرار مصطفى محمد على نفس هذا المستوى بدون أدنى شك سيجعله مهاجم المنتخب الأول، خاصة أن الكرة المصرية والمنتخب الوطني يعاني في هذا المركز، وظهر ذلك جيدًا في مبارتي بتسوانا وليبيريا الودتيتين، وأيضًا مواجهة كينيا في تصفيات أمم إفريقيا، بالإضافة إلى أن تواجده مع الفراعنة أصبح مطلب قومي من قبل الجماهير.