آخر الأخبار تقارير وتحليلات جوه الملعب

رحلة في عقل كلوب.. الحل السحري القديم لمساعدة صلاح وحل المشكلة الأبدية!

يستعد نادي ليفربول الإنجليزي، لمواجهة صعبة للغاية أمام فريق توتنهام، في معركة هامة لحفاظ الريدز على صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز.

إعلان

ويستضيف ملعب “أنفيلد”، في السادسة والنصف مساء الأحد، المواجهة التي تجمع بين فريقي ليفربول وتوتنهام، ضمن فعاليات الجولة العاشرة من البريميرليج.

ليفربول يتصدر جدول ترتيب البريميرليج برصيد 25 نقطة حتى الآن، بسجل خال من الهزائم، بعد الفوز في 8 مباريات والتعادل في مباراة واحدة، بينما يحتل فريق توتنهام المركز الثامن برصيد 12 نقطة.

وبكل تأكيد ستكون المواجهة هامة للغاية بالنسبة لليفربول في صراع الحفاظ على الصدارة، بعدما تعثر للمرة الأولى في الجولة الماضية بكلاسيكو إنجلترا أمام الغريم التاريخي مانشستر يونايتد، والتي انتهت بالتعادل الأيجابي بهدف لكل فريق، بعد 8 انتصارات متتالية للريدز.

إعلان

مباراة الفريق الماضية خارج الديار أمام جينك البلجيكي في دوري أبطال أوروبا، والتي انتهت بفوز الريدز بأربعة أهداف مقابل هدف، خرج منها كلوب بعدد كبير من الإيجابيات التي قد تغير مسار الموسم للأفضل.

كلوب غير “توليفة وسط الملعب المعتادة”، وأشرك الثنائي نابي كيتا وأوكسليد تشامبرلين، بدلا من هندرسون وفينالدوم. ليظهر الفريق هجوميا بشكل أفضل.

إعلان

-بغض النظر- عن قوة الخصم، كان يعاني ليفربول أمام الفرق التي تدافع بشكل جيد، بعدم مساندة الثلاثي “فابينيو – هندرسون – فينالدوم”، بشكل فعال مع الثلاثي الهجومي “ماني – صلاح – فيرمينو”. أو بمعنى أدق أفتقد الريدز للاعب يملك حلول مبتكرة في صناعة اللعب، بعد رحيل كوتينيو.

واكتشف كلوب مركز جديد لتشامبرلين في الموسم قبل الماضي، وشارك كلاعب وسط ثالث، واستغل سرعته وقوته البدنية، في تشكيل جبهة يمنى قوية مع صلاح الذي أصبح أكثر قربا لمرمى الخصم، بالإضافة لقوة تسديدات اللاعب الإنجليزي، قبل أن يتعرض لإصابة قوية أبعدته لمدة عام كامل.

صلاح , تشامبرلين

تألق تشامبرلين في مباراة جينك، وتسجيله لهدفين رائعين، في الوقت المناسب وقبل مباراة هامة أمام فريق توتنهام، بكل تأكيد سيكون بمثابة صفقة جديدة في منتصف الموسم للريدز.

مباراة جينك شهدت عودة أيضا الغيني، نابي كيتا، الذي يملك قادرة هائلة على الاحتفاظ بالكرة والخروج من تحت ضغط، مما سيطعي حلول متنوعة للمدرب الألماني، والتخلص من ثلاثية فابينيو وهندرسون وفينالدوم.