تقارير وتحليلات جوه الملعب

رغم الفوز الساحق.. 3 سلبيات للأهلي أمام إطلع برة

رغم الفوز الساحق.. 3 سلبيات للأهلي أمام إطلع برة

انتصار كبير حققه الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، بأربعة أهداف دون رد، في ذهاب الدور التمهيدي لدوري أبطال إفريقيا، والتي أقيمت مساء أمس، الأحد، على ستاد برج العرب بالإسكندرية.

إعلان

الأهلي أصبح نظريًا في دور الـ32 لدوري أبطال إفريقيا، بعد أن تأهل إكلينيكيًا، فالمنافس من الصعب أن يحقق الفوز على المارد الأحمر بخماسية نظيفة في مباراة العودة، نظرًا للفارق الكبير في الإمكانيات والذي ظهر في لقاء الذهاب.

هدف المباراة الأول سجله النجم التونسي علي معلول من ركلة جزاء، ثم أضاف المغربي وليد أزارو الهدف الثاني، ليعود نفس اللاعب لإضافة الهدف الثالث، واختتم أهداف المباراة البديل أحمد الشيخ.

وعلى الرغم من الفوز الكبير الذي حققه المارد الأحمر إلا أن المباراة أظهرت بعض السلبيات الموجودة لدى الكتيبة الحمراء وهو ما سنذكره لكم في السطور التالية.

أزمة معلول

إعلان

تمكن علي معلول من تسجيل الهدف الأول للمارد الأحمر، لكن بعد الهدف لم يحتفل علي معلول كعادته، وأظهر أن هناك مشكلة ما.

معلول وبحسب التقارير الصحفية قد تلقى عرضًا سعوديًا قبل أيام، وأثار عدم احتفاله الذعر في قلوب الجماهير الحمراء، التي فسرت الأمر بأنه يريد الرحيل عن الفريق.

غضب معلول جعل الجماهير الحمراء تضع يدها على قلبها نظرًا لأنه أهم لاعبي الفريق في الوقت الحالي.

إضاعة الفرص السهلة

إعلان

شهدت مباراة الأهلي وإطلع برة، إضاعة الكثير من الفرص السهلة، حيث تفنن لاعبو المارد الأحمر في إهدار الفرص الحقيقية للتسجيل.

المغربي وليد أزارو أضاع أكثر من 3 أهداف محققة للمارد الأحمر، كانت كفيلة بتغيير النتيجة، بالإضافة إلى بعض الفرص الآخرى لبعض اللاعبين وعلى رأسهم البديل جونيو أجايي الذي رفضت العارضة تجسله مرتين، إلى جانب رامي ربيعة.

الأهلي عانى الموسم الماضي من إذاعة الفرص السهلة، ويبدو أن هذه المشكلة لا تزال موجودة في الفريق، ولم يتم علاجها حتى اللحظة.

شكل هجومي غير منظم

على الرغم من أن فريق الأهلي نجح في صناعة الكثير من الفرص التهديفية، إلا أن مباراة إطلع برة كشفت أن المارد الأحمر لا يوجد له شكل هجومي واضح.

المارد الأحمر وصل كثيرًا لكننا لم نجد جمل تكتيكة واضحة تنفذ طوال أحداث المباراة، لكن فقط يتم تنفيذ بعض الجمل على فترات متباعدة.