آخر الأخبار بطولات إسبانية كورة إسبانية كورة عالمية

“ريال مدريد يحكم العاصمة” ويواصل زحفه نحو المقدمة بقهر أتلتيكو في عقر داره

"ريال مدريد يحكم العاصمة" ويواصل زحفه نحو المقدمة بقهر أتلتيكو في عقر داره

واصل ريال مدريد انطلاقته الرائعة في الفترة الأخيرة، وأقبض حكمته على العاصمة الإسبانية مدريد، وحقق فوز ثمين على جاره أتلتيكو في صراع المقدمة بالليجا.

إعلان

وأقيم ديربي العاصمة الإسبانية مدريد، اليوم السبت على ملعب “واندا متروبوليتانو” بين فريقي أتلتيكو مدريد وريال مدريد، ضمن فعاليات الجولة 23 من بطولة الليجا، وانتهى بفوز النادي الملكي بثلاثة أهداف مقابل هدف.

بدأ الأرجنتيني دييجو سيميوني، المدير الفني لنادي أتلتيكو مدريد المباراة بتشكيل مكون من: أوبلاك – آرياس – جودين – خيمنيز – لوكاس هيرنانديز – توماس بارتي – ساؤول نيجويز – توماس ليمار – آنخيل كوريا – جريزمان – موراتا.

بينما بدأ مواطنه سنتياجو سولاري المدير الفني لنادي ريال مدريد المباراة بتشكيل مكون من: كورتوا – كارفخال – فاران – راموس – ريجيلون – كاسميرو – كروس – مودريتش – فاسكيز – فينيسيوس – بنزيما.

وضع البرازيلي كارلوس كاسميرو ريال مدريد في المقدمة مبكرًا في الدقيقة 16 من الشوط الأول، من ركلة خلفية مزدوجة بطريقة رائعة في شباك أوبلاك.

إعلان

وتعادل جريزمان لأتلتيكو مدريد بطريقة مثيرة للجدل، بعدما تم عرقلة فينيسيوس من قبل آنخل كوريا الذي مرر الكرة لجريزمان الذي انفرد بمرمى كورتوا وسددها في الشباك بالدقيقة 25 من الشوط الأول، وأقرت تقنية الفيديو صحة الهدف.

وفي الدقيقة 43 من الشوط الأول، أثارت تقنية الفيديو الجدل مجددا واحتسبت ركلة جزاء لصالح فينيسيوس جونيور، وسط مطالبات من لاعبي الأتلتي باحتساب الكرة من خارج المنقطة، لكن تقنية الفيديو حسمت الجدل، وسجل راموس الهدف الثاني للنادي الملكي.

وأضاف الويلزي البديل جاريث بيل الهدف الثالث لريال مدريد بالدقيقة 74، بعد تمريرة سحرية من لوكا مودريتش، لجاريث بيل الذي انفرد بالمرمى من الجهة اليسرى وأطلق تسديدة صاروخية في الشباك.

إعلان

وتلقى لاعب الوسط الغاني توماس بارتي، بطاقة حمراء بالدقيقة 80، بعد تدخل قوي جدا على توني كروس.

بهذه النتيجة واصل ريال مدريد نتائجه الرائعة في الفترة الماضية، واقتنص المركز الثاني من أتلتيكو مدريد بعدما ارتفع رصيده إلى النقطة رقم 45، بفارق 5 نقاط عن برشلونة المتصدر والذي سيواجه مهمة صعبة في السان ماميس أمام أتلتيك بلباو.