آخر الأخبار رئيسية كورة مصرية - أخرى

ستانوفيتش رئيس جمهورية الزمالك.. الصربي الذي خطفته الصين واستعان به الكيان الصهيوني!

أعلن المستشار مرتضى منصور، رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك، عن الانتهاء من اختيار المدير الفني الجديد للفريق والذي سيتولى المسؤولية خلفا لطارق يحيى الذي يقود الفريق بصفة مؤقتة.

إعلان

وقال رئيس الزمالك في تصريحات لقناة “المحور”: “مدرب الزمالك الجديد سيكون الصربي الكسندر ستانوفيتش”.

وأضاف: “أرسلنا تذاكر الطيران للمدرب الصربي وسوف يصل إلى القاهرة يوم الجمعة المقبل”.

وتابع: “المدرب الصربي كان الخيار الأول للجنة الخبراء التي ضمت ما يقرب من 14 عضوا من أبناء الزمالك المخلصين”.

وقاد المدرب الصربي عدد من الأندية خلال مسيرته التدريبية أبرزها القادسية السعودي وباوك اليوناني كما تولى تدريب عدد من الأندية أيضا في الدوري الصيني.

إعلان

ويستعرض معكم “كورة 11” مسيرة المخضرم الصربي الذي درب عديد الأندية:

ألكسندر ستانوفيتش مواليد 28 أكتوبر 1973 هو مدرب كرة قدم صربي ولاعب كرة قدم سابق. سبق له تدريب نادي القادسية السعودي. وتم اختيار ألكسندر ستانوفيتش كأفضل مدرب صربي من قبل اتحاد كرة القدم في صربيا لعام 2010 .

إعلان

بدأ ستانوفيتش مسيرته التدريبية المليئة بالجناحات مع فريق بلجراد للشباب ثم عمل كمساعد مدرب، من ثم رحل لتدريب فريق سيرم الصربي. ليتولى قيادة منتخب صربيا للشباب تحت 19 عاما، وخاض معه مسابقة كأس الأمم الأوروبية عام 2009.

عقب مهمة تطوير منتخب صربيا الشاب، قاد ألكسندر نادى بارتيزان وهو في عمر الـ36 فقط، ليحقق إنجازا كبيرا بالتتويج بلقب الدورى الصربى بعد منافسة شرسة مع النجم الأحمر عملاق صربيا. لتلتفت بعد ذلك أموال الصين له، من خلال قيادة أندية بالدورى الصينى مثل داليان أربين و بيكين جوان الذي استطاع أن يقوده إلى دور الستة عشر من بطولة دوري أبطال آسيا للمرة الثانية في تاريخه.

وفي عام 2014 حدثت نقطة سوداء في مسيرة المدرب الصربي الشاب المتألق، وذلك بعد أن انتقل لتدريب فريق ماكابي حيفا بالدورى الإسرائيلي، ولكنه لم يستمر طويلا، حيث عاد مجددا إلى الدورى الصين عام 2015 لتدريب نادى بيكين بي جي.

وفي عام 2017 تولى قيادة نادى باوك اليوناني الذي يلعب ضمن صفوفه حاليا نجمنا المصري عمرو وردة، لكنه رحل عن الفريق بعد شهرين فقط لعدم تنظيم الأمور الإدارية. وأخيرًا تولى تدريب نادى القادسية السعودي، ولم يستمر كثيرا في دوري المحترفين السعودي بسبب تدهور النتائج ورحل عقب 8 مباريات فقط.