تقارير وتحليلات محمد صلاح

“صفقة القرن في خطر”.. العنصرية قد تحدد مستقبل محمد صلاح

كواليس ليفربول| خزائن الريدز تفتح الطريق لتحقيق "حلم" صلاح!

يعيش الدولي المصري محمد صلاح، نجم ليفربول الإنجليزي، فترة صعبة مع ناديه بسبب ابتعاده عن التهديف في المباريات الأخيرة وهو ما عرضه لبعض الانتقادات من قبل بعض المحللين، وبدأو في المقارنة بيما كان يقدمه الموسم الماضي وما يثدمه حاليًا مع الريدز.

إعلان

وعلى الرغم من تراجع مستوى صلاح إلا أنه يظل حتى الآن معشوق جماهير الريدز، فما حققه الموسم الماضي كان بمثابة إعجاز كبير، حيث حصل على كل الألقاب الفردية الممكنة في الكرة الإنجليزية، بالإضافة إلى قيادة الفريق لنهائي دوري أبطال أوروبا، قبل أن يخسر اللقب على يد ريال مدريد الإسباني.

الأيام القليلة الماضية، أكدت الصحافة العالمية أن هناك اهتمام كبير من جانب بعض الأندية الكبرى في القارة العجوز بضم الفرعون المصري، ويأتي على رأس تلك الأندية يوفنتوس الإيطالي، وريال مدريد وبرشلونة الإسبانيان.

لكن على الرغم من تأكيد الصحافة العالمية أن محمد صلاح لديه أكثر من عرض مغري للرحيل عن الريدز، إلا أنه حتى اللحظة لم يحدد الفرعون المصري وجهته، سواء بالبقاء داخل قلعة الريدز أو الانتقال لدوري آخر.

أيام محمد صلاح داخل أروقة نادي ليفربول يبدو أنها أصبحت معدودة، لعدة أسباب أهمها خوض تجربة جديدة نحو نادي أكبر في أوروبا لتحقيق المزيد من البطولات، بالإضافة إلى الهروب من العنصرية التي تعرض لها هذا الموسم في الدوري الإنجليزي، وتحديدًا من جانب جماهير ويستهام التي هاجمت اللاعب بضرواة في مباراة الدور الثاني هذا الموسم، وهو ما أثار استياء الدولي المصري.

إعلان

"صفقة القرن في خطر".. العنصرية قد تحدد مستقبل محمد صلاح

على ما يبدو أن العنصرية ستكون لها دور كبير في تحديد مستقبل محمد صلاح في الموسم الجديد، فبكل تأكيد سيفضل الدولي المصري الذهاب لدوري يكون فيه بعيدًا عن العنصرية التي عانى منها في الملاعب الإيطالية والإنجليزية.

الدوري الإسباني قد يكون هو وجهة صلاح المقبلة، خاصة أن العنصرية في الليجا غير منتشرة هناك، مثلما هي منتشرة في الملاعب الإنجليزية والإيطالية.

أيضًا انضمام صلاح إلى يوفنتوس وهو ما اسمته الصحافة بـ”صفقة القرن” قد يكون مهدد بالفشل خاصة أن الملاعب الإيطالية مليئة بالعنصرية، وهو ما عانى منه عندما كان لاعبًا في روما وفيورنتينا من قبل، بالإضافة إلى أن صلاح سيضع أمامه أيضًا ما يحدث حاليًا مع مويس كين لاعب يوفنتوس وكوليبالي مدافع نابولي قبل التفكير في عرض السيدة العجوز.

إعلان

العنصرية قد يكون لها الدور الأكبر في مستقبل صلاح في الموسم الجديد، على أن يكون الدوري الإسباني هو الأقرب للفرعون المصري مستقبلًا، حال التفكير بهذا المنطق، الرحيل عن ليفربول.

"صفقة القرن في خطر".. العنصرية قد تحدد مستقبل محمد صلاح