بطولات بين الشوطين تقارير وتحليلات رئيسية

على غرار الأهلي ومازيمبي.. لماذا يتربع الترجي على عرش القارة السمراء؟

الترجي بطلًا لدوري أبطال أفريقيا على حساب الأهلي

تأهل فريق الترجي التونسي، إلى نهائي بطولة دوري أبطال إفريقيا للعام الثاني على التوالي، بعدما تخطى عقبة مازيمبي الكونغولي.

إعلان

وتعادل نادي الترجي التونسي أمام مازيمبي الكونغولي سلبيًا بدون أهداف، في المواجهة التي جمعت بين الفريقين عصر السبت على ملعب مازيمبي، في مباراة الإياب من الدور نصف النهائي لبطولة دوري أبطال إفريقيا.

الترجي تأهل للمباراة النهائية للعام الثاني على التوالي، ويأمل في الحفاظ على اللقب الذي حققه في العام الماضي على حساب الأهلي المصري، بعدما حول هزيمته في الذهاب بثلاثة أهداف مقابل هدف على ملعب برج العرب، للفوز بثلاثية نظيفة إيابًا في رادس.

ويواجه الترجي التونسي نظيره الوداد المغربي في نهائي دوري أبطال إفريقيا، بعدما تخطى الوداد عقبة صن داونز الجنوب إفريقي.

على غرار الأهلي ومازيمبي.. لماذا يتربع الترجي على عرش القارة السمراء؟

إعلان

ومن أهم أسباب توهج الفريق التونسي العريق وسيطرته على القارة السمراء للعام الثاني علىى التوالي، أنه لا يزال يحتفظ بنفس قوامه من اللاعبين والجهاز الفني، ومستوى الفريق في نسق تصاعدي، الدوافع لم يفتقدها عناصر الفريق بعد التتويج في الموسم الماضي بل من الواضح أنهم يريدون تسطير تاريخ جديد لأنصار فريقهم، حيث أنه الفريق الوحيد الذي لم يخسر على الإطلاق في مباريات دوري الأبطال هذا الموسم.

أبناء باب سويقة بدور المجموعات تصدروا المجموعة الثانية التي تضم هورويا وأورلاندو وبلاتينيوم، برصيد 14 نقطة من 6 جولات، 4 فوز وتعادلين، سجل 9 أهداف، واستقبلت شباكه هدفين فقط.

الاستقرار الذي وفرته إدارة أبناء باب سويقة لفريق كرة القدم بالترجي، نتج عنه استمرار تقديم مستويات رائعة نحو مشوار الحفاظ على اللقب الإفريقي الأغلى.

الترجي كان قد حقق لقب عصبة الأبطال على حساب الأهلي بالموسم الماضي عن جدارة واستحقاق في نهائي دراماتيكي، بنتيجة 4-3 بمجموع مباراتي الذهاب والإياب.

إعلان

على غرار الأهلي ومازيمبي.. لماذا يتربع الترجي على عرش القارة السمراء؟

ومازال الفريق التونسي العريق يحتفظ بنفس قوامه الأساسي ونجومه الأبرز أمثال فرانكوم وكوليبالي والأفضل بالقارة السمراء أنيس البدري الذي يشكل ثنائية رائعة رفقة الجزائري الموهوب يوسف البلايلي خلفهم الشعلالي وأمامهم الخنيسي. بالإضافة إلى بقاء معين الشعباني على رأس القيادة الفنية للفريق.

الجيل الحالي للترجي، يعتبر من الأجيال الذهبية للنادي، وهو الأمر الذي تستغله إدارة النادي على أكمل وجه، وتحاول توفير كافة الإمكانات للاعبين والجهاز الفني من أجل حصد مزيد من الألقاب سواء محليًا أو قاريًا، مثلما فعل الأهلي المصري ومازيمبي الكونغولي من قبل، وسيطر كل فريق على البطولة الإفريقية الأغلى لفترة طويلة.

جدير بالذكر أن الترجي كان قد حقق لقب دوري أبطال إفريقيا 3 مرات كان أخرها العام الماضي، من أصل 6 مرات وصل الفريق خلالهم للنهائي.