آخر الأخبار آخرون اخبار المحترفين الانتقالات الدوري المصري المحترفون بين الشوطين تقارير وتحليلات رئيسية كورة مصرية - أخرى

على غرار رمضان وتريزيجيه.. فرانس فوتبول تؤكد اهتمام كبار أوروبا بـ”هازارد الأهلي”

تريزيجيه-رمضان-صبحي

وكأن الأهلي تحول لفترة مؤقتة أو انتقالية في مسيرة اللاعبين الشباب، أو مرحلة إثبات الذات حتى تأتي عروض الاحتراف من أوروبا.!

حيث كشفت مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية عن أن ناصر ماهر لاعب الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي أصبح محط أنظار العديد من الأندية الأوروبية خلال الآونة الأخيرة.

إعلان

وذكرت المجلة أن مع ظهور وتألق اللاعبين المصريين مثل محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزي وهداف البريميرليج وأفضل لاعب في إنجلترا بالموسم الماضي، وزميله بمنتخب الفراعنة محمود حسن “تريزيجيه” جناح فريق قاسم باشا التركي، أصبح هناك مواهب آخرى تقترب من التواجد في الدوريات الأوروبية مثل ناصر ماهر لاعب النادي الأهلي المصري.

وأضافت الصحيفة الفرنسية الشهيرة أن هناك العديد من الأندية الفرنسية ترغب في ضم ناصر ماهر أحد المواهب المصرية بجانب وجود اهتمام قوي من ناديي أودينيزي الإيطالي وفياريال الإسباني بضم اللاعب.

وأكدت “فرانس فوتبول” أن ناصر ماهر يمتلك مهارات عالية للغاية ويعتبر من أبرز المواهب في الملاعب المصرية خلال الفترات الأخيرة ولديه قدرات فنية وبدنية تؤهله للعب في الدوريات الأوروبية خلال السنوات القادمة.

إعلان

جدير بالذكر أن ناصر ماهر قد عاد لصفوف النادي الأهلي بعد إنتهاء إعارته مع نادي سموحة بعد نهاية الموسم الماضي، بعد أن قدم مستويات وأرقام رائعة رفقة الفريق السكندري بالموسم الماضي.

ربما يذكرنا هذا التقرير بسيناريو رحيل بعض النجوم الشباب من الأهلي خلال السنوات الأخيرة، لعل أبرزهم انتقال رمضان صبحي من القلعة الحمراء إلى ستوك سيتي الإنجليزي بعد موسمين فقط للاعب الشاب داخل جدران القلعة الحمراء، بالإضافة إلى محمود حسن تريزيجيه الذي لم يستمر كثيرا هو الآخر ورحل فور وصول عرض أندرلخت البلجيكي، كما رحل أحمد حجازي مع وصول أول عرض احتراف له أيضًا من ويست بروميتش ألبيون الإنجليزي.

مما يشير إلى أن عقلية اللاعبين في مصر اختلفت مؤخرًا بشكل عام، في السابق كان اللاعب يحارب من أجل الوصول لارتداء قميص آحد القطبين الكبيرين، بينما تحول اللعب للأهلي أو الزمالك خلال السنوات الأخيرة إلى مرحلة انتقالية من أجل الاحتراف في الخارج وليس تسطير الأمجاد داخل أكبر ناديين في القارة السمراء.

إعلان