آخر الأخبار اخبار المحترفين الدوري الإنجليزي بطولات رئيسية كورة اوروبيه

كلوب أعطى الملك دش ساخن.. كيف ظهر صلاح كالطفل المطيع في أزمة ماني؟

بعد العودة من فترة التوقف الدولي، واصل فريق ليفربول الإنجليزي سلسلة الإنتصارات المتتالية في البريميرليج هذا الموسم حتى الأن، بالتغلب على ضيفه نيوكاسل بنتيجة 3-1، ضمن منافسات الجولة، ليضمن الريدز التربع على عرش الصدارة بالعلامة الكاملة 15 نقطة.

إعلان

مباراة نيوكاسل كانت ذات أهمية كبيرة للجميع في ليفربول، ليس فقط على صعيد تحقيق ثلاث نقاط جديدة أو الإطمئنان على اللاعبين من أجل بداية مشوار الدفاع عن لقب دوري أبطال أوروبا، ولكن جائت الأهمية من أجل مشاهدة كيف أصبح الوضع في هجوم الفريق بعد الأزمة الأخيرة في مباراة بيرنلي بالجولة الرابعة.

وكان السنغالي ساديو ماني قد غضب بشدة في مباراة بيرنلي بسبب عدم تمرير نجمنا المصري محمد صلاح الكرة له أمام المرمى من أجل تسجيل هدف، وهو الأمر الذي تحدث عن المدير الفني للفريق، الألماني يورجن كلوب، بأنه سيقوم بإيقاف ذلك وحل الأزمة في الغرف المغلقة.

كما أكد كلوب على أنه لن يطلب من صلاح تغيير أسلوبه وطريقة لعبه، والمطالبة بأن يمرر الكرة في كل مرة أمام المرمى، لأن التسديد أو المراوغة أو التمرير تعتبر من قرارات كل لاعب داخل الملعب، لاسيما صلاح الذي في كثير من الأحيان اتخذ الحل الأصعب ونجح في تنفيذه وسجل أهداف.

إعلان

ولكن خلال مباراة نيوكاسل مؤخرًا، ظهر صلاح بمستوى سئ للغاية، ولم يبدو مرتاحًا في إتخاذ قراراته داخل الملعب، ولم يسدد كثيرا على المرمى كالمعتاد، ولم يفكر في المراوغة مثلما كان يفعل، بل كان حريصا للغاية على تمرير كل كرة إلى أقرب زميل له.

إعلان

وهو الأمر الذي يثير فكرة تغير حديث كلوب بشأن أزمة ماني الأخيرة في الغرف المغلقة، حيث أنه أكد على أن صلاح حر في إتخاذ قراراته داخل الملعب، ولكن ما ظهر أمام نيوكاسل من النجم المصري كان يدل على أن هنالك تعليمات واضحة للاعب بمحاولة تغيير الفكرة الأخيرة التي اتخذها البعض عنه بأنه لا يريد سوى تسجيل الأهداف.!