جوه الملعب تقارير وتحليلات

كهربا ينقذ السويسري من غضب جماهير الأهلي

كهربا

تعادل مخيب للآمال عاد به الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، من زيمبابوي بعد التعادل الإيجابي مع بلاتنيوم ستارز في الجولة الرابعة من دور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا.

إعلان

المارد الأحمر تصدر المجموعة بشكل مؤقت برصيد 7 نقاط، في انتظار نتيجة المباراة الآخرى بين الهلال السوداني والنجم الساحلي التونسي والتي ستقام في الخرطوم.

شوط أول كارثي من الأهلي وسط حيرة فايلر

فايلر

الأهلي قدم واحدة من أسوء مبارياته هذا الموسم وتحديدًا في شوط المباراة الأول، حيث بدأ بتشكيل خاطئ منذ البداية وكان على النحو التالي:

حراسة المرمى: محمد الشناوي.

إعلان

خط الدفاع: علي معلول – أيمن أشرف – رامي ربيعة – أحمدفتحي.

خط الوسط: أليو ديانج – عمرو السولية.

إعلان

أمامهم الثلاثي: جيرالدو دا كوستا – محمد مجدي “أفشة” – جونيور أجايي.

خط الهجوم: مروان محسن.

فايلر بدأ المباراة بأخطاء كبيرة في التشكيل، حيث دفع منذ البداية بالأنجولي جيرالدو، والذي كان جليس دكة البدلاء لفترة طويلة، بالإضافة إلى أيمن أشرف المتراجع مستواه في الأونة الأخيرة.

جيرالدو وخلال المباراة لم يقدم أي شئ على الإطلاق، ولم تكن له أي بصمة إلى قام فايلر بإخراجه ودخول أحمد الشيخ بدلًا منه والذي لم يقدم أي شئ هو الآخر.

أما أيمن أشرف فاستمر كثغرة دفاعية كبيرة في النادي الأهلي، حيث قدم أداء سئ للغاية كعادته في الأونة الأخيرة، ويبدو أن فايلر مقتنع تمامًا باللاعب على حساب محمود متولي.

الأهلي قدم شوط أول كارثي، وكانت الأفضلية فيه لأصحاب الأرض الذين سجلوا هدفًا وأضاعوا أكثر من هدف محقق، لكن القدر منع المارد الأحمر من استقبال أكثر من هدف.

المارد الأحمر في الشوط الأول كان تائه في الملعب، وكأن أشباح اللاعبين هي من تواجدت في الملعب، حيث لم يظهر أي لاعب بمستواه عدا المالي أليو ديانج.

كهربا ينقذ السويسري من غضب جماهير الأهلي

في الشوط الثاني تبدل الحال تمامًا وتحديدًا بعد دخول الوافد الجديد محمود عبد المنعم “كهربا” والذي منح الأفضلية للمارد الأحمر بفضل تحركاته الرائعة ومهاراته الكبيرة التي صنعت الفارق.

كهربا أثر بشكل إيجابب للغاية على أداء الأهلي، حيث كان هو شريك أساسي في الهدف الذي سجل مروان محسن، بالإضافة إلى أنه أضاع فرصتين للتهديف، فلاعب الزمالك السابق كان أفضل لاعبي الأهلي في الشوط الثاني.

الوافد الجديد إلى القلعة الحمراء، أصلح كوارث فايلر في هذه المباراة، بداية من التشكيل وحتى التغييرات التي لم تكن موفقة باستثناء دخول كهربا فقط لا غير.

مستوى كهربا أمام بلاتنيوم ستارز هو النقطة الإيجابية الوحيدة لفايلر في مباراة بلاتنيوم ستارز، ويبدو أنه سيحرجز مكانًا أساسيًا في تشكيل الأهلي خلال الفترة القادمة.

“الأهلي لم يحضر إلي زيمبابوي”.. فايلر يهرب من سقوط تاريخي في الأدغال!

انتهت أحداث مباراة النادي الأهلي ونظيره بلاتينيوم ستارز الزيمبابوي، ضمن منافسات الجولة الـ4 من دور المجموعات لدوري أبطال إفريقيا، بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق.

الشوط الأول

الأهلي وبلاتينيوم

لم تشهد أول ربع ساعة من أحداث المباراة أي فرص خطيرة من جانب النادي الأهلي، وسط محاولات هجومية من جانب أصحاب الأرض

ومن خطأ في تمركز دفاعات الأهلي، بداية من علي معلول في الجانب الأيسر، نجح فريق بلاتينيوم في تسجيل هدف أول بشباك محمد الشناوي بالدقيقة 19.

تسبب ارتباك دفاعي في استقبال الأهلي هدفًا مبكرًا أمام مضيفه بلاتينيوم الزيمبابوي

ولم ينجح دفاع الأهلي في التعامل مع كرة عرضية من الجبهة اليمنى في الدقيقة الـ19 من عمر المواجهة، لتتهيأ أمام راينسوم بافاري في منطقة الجزاء، وسددها ضعيفة، إلا أنها وجدت ستانلي نجالا وحيدًا أمام محمد الشناوي حارس مرمى الأهلي، ليضعها بسهولة في الشباك.

وحصل رامي ربيعة على بطاقة صفراء في الدقيقة 21 من أحداث المباراة.

وفي الدقيقة 31 مرر محمد مجدي أفشة كرة في الجانب الأيمن لجيرالدو، أرسلها لمروان محسن، لكن سددها في قدم مدافع بلاتينيوم لتخرج لركلة ركنية.

وحرم حارس بلاتينيوم، النيجيري جونيور أجايي من إدراك هدف التعادل للأهلي في الدقيقة 33، بعدما تصدى بالقدم لتسديدته من داخل منطقة الجزاء.

ونجح الشناوي في التصدي لتسديدة خطيرة من جيسي لاعب بلاتينيوم، الذي لعبها ضربة رأس قوية في الدقيقة 38 دون أي تدخل من دفاع الأهلي.

في مُجمل أحداث الشوط الأول، لم يصل نجوم المارد الأحمر إلي أرضية الملعب، بعد خوض 45 دقيقة من التهلهل الدفاعي والهجومي، بعدما فشلوا في إيقاف خطورة بلاتينيوم، بالإضافة إلي عدم وصولهم لمرمى أصحاب الأرض.

الشوط الثاني 

الأهلي وبلاتينيوم

وقرر الداهية السويسرية رينيه فايلر، الدفع بالمتحرك محمود عبد المنهم “كهربا” مع بداية الشوط الثاني بدلًا من محمد مجدي أفشة.

ليدخل الفولت العالي سريعًا في أجواء المباراة، ولكنه يُهدر فرصة مُحققة في الدقيقة 48 بعدما سدد كرة أعلى المرمى من داخل منطقة الجزاء، ليُواصل المارد الأحمر الضغط على دفاعات بطل زيمبابوي.

وفي الدقيقة 51، نجح النادي الأهلي في إحراز هدف التعادل عن طريق مروان محسن من متابعة رائعة لكرة عادت من يد الحارس بعد تسديدة أجاي.

وفي الدقيقة 60، هجمة جديدة للأهلي عن طريق كهربا وأجايي، لكن تسديدة كهربا بعد ذلك تصطدم بمدافع بلاتينيوم، لتخرج ركلة ركنية.

وفي الدقيقة 63 دفع فايلر بأحمد الشيخ بدلًا من جيرالدو.

وكاد بلاتينيوم في فرصتين أن يسجل الهدف الثاني في النادي الأهلي بالدقيقة 62 و65 لكن الأمور مرت بسلام على مرمى محمد الشناوي

وغادر المالي أليو ديانج ملعب المباراة متأثراً بالإصابة، وشارك محمود متولي بدلا منه في الدقيقة 77 من أحداث المباراة.

وأنقذ محمد الشناوي مرمى الأهلي من هدف صاروخي في الدقيقة 81 بعد تسديدة بعيدة وقوية من جانب نجالا لاعب بلاتينيوم، ويعود الشناوي ليمسك بالكرة بعد لعب اصحاب الأرض لركلة ركنية خطيرة.

طالع أيضًا..

3 أكاذيب تصدم فايلر في المحطات الصعبة

هل يفقد فايلر حب جماهير الأهلي بسبب عناده؟

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على الفيسبوك: اضغط هنا

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على تويتر: اضغط هنا

كلمات دلالية