بين الشوطين رئيسية كورة افريقية

#كواليس_الكان | تكتيك 11 .. محاولات لتجهيز “شيفو” لغانا .. هل يمتلك “كوبر” بدائل ؟

تثير إصابة ظهير أيسر المنتخب المصري “محمد عبدالشافي” خلال مباراة أوغندا التي إنتهت بفوز المنتخب الوطني بنتيجة 1 – 0 القلق حول جاهزية اللاعب المُحترف بصفوف أهلي جدة السعودي للمشاركة أمام غانا في المباراة الختامية والمصيرية لدور المجموعات بكأس الأمم الإفريقية بالجابون.

إعلان

وكان طبيب المنتخب المصري “محمد أبو العلا” قد أكد سابقًا أن اللاعب سيخضع لإختبار طبي لتحديد مشاركته من عدمها بمباراة غانا بعد تأكد إصابته بإلتواء في الكاحل.

كما يخضع اللاعب لجلسات علاج طبيعي للتخلص من التورم الذي أصاب قدمه.

السؤال الهام الذي يدور في أذهان الجميع (هل يمتلك المدير الفني لمنتخب مصر “هيكتور كوبر” البدائل في حال غياب محمد عبدالشافي)؟

بالتأكيد الأرجنتيني يمتلك البدائل في حال غياب “شيفو”، الأول وهو تغيير كلاسيكي للغاية بالدفع بلاعب منتخب مصر الصاعد ولانس الفرنسي “كريم حافظ” كظهير أيسر مكان عبدالشافي، لكن البعض يرى أن الدفع به في ثاني مشاركة رسمية له أمام منتخب بحجم غانا.

إعلان

يمكن لـ”كوبر” أيضًا أن يستعين بالمخضرم أحمد فتحي لإغلاق الجبهة اليسرى والدفع بالمحمدي ذو الخبرة الدولية الكبيرة كظهير أيمن في مركزه المُفضل.

إعلان

أحمد فتحي يستطيع أن يلعب في تلك الجبهة بإمتياز بالطبع لكن على الصعيد الهجومي فوجوده على الجهة اليسرى سيوقف تمامًا من إنطلاقاته القليلة من الأساس بسبب تعليمات “كوبر” الدفاعية.

الورقة الرابحة الأخيرة والتي قد تبدو مثالية هي إستخدام “عمر جابر” كظهير أيمن والدفع بفتحي كظهير أيسر، مما سيُحدث توازن بين الدفاع والهجوم على جبهتي المنتخب الوطني فظهير بازل السويسري يمتلك حلول هجومية جيدة لصناعة اللعب والزيادة الهجومية وفتحي مميز في التغطية العكسية والواجبات الدفاعية بشكل كبير.