Uncategorized

كيف يهرب الفيصلي السعودي من منطقة الهبوط؟

تُسيطر على جماهير الفريق الأول لكرة القدم بنادي الفيصلي السعودي، حالة من عدم الاطمئنان والتوتر؛ بسبب موقف الفريق الأول “المُحرج” بجدول مسابقة دوري جميل للمحترفين 2016/2017.
 
مسابقة الدوري متوقفة حاليًا؛ نظرًا لانشغال المنتخب السعودي بمواجهتي تايلاند والعراق، بالجولة السادسة والسابعة بالمجموعة الثانية، بالتصفيات النهائية المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم التي ستقام بروسيا العام بعد القادم، 2019.
 
وقبل التوقف، أشارت النتائج إلى احتلال الفيصلي المركز العاشر بجدول الترتيب برصيد 22 نقطة، بفارق 4 نقاط عن الخليج صاحب المرتبة الثانية عشر، أي أن العنابي من الممكن أن يكون بين ليلة وضحاها يحتل إحدى مراكز الهبوط.
 
لوائح الاتحاد السعوي تُشير إلى هبوط مباشر للفريقين أصحاب المركز الثالث عشر والرابع عشر بالجدول، بينما يلعب صاحب “الثاني عشر” مع ثالث دوري القسم الأول ومن ينتصر يحجز مكانه بدوري المحترفين، أو ما تُسمى بمسابقة الأموال والشهرة.
 
وأمام هذا .. كيف يهرب الفيصلي من مناطق الهبوط؟
 
الإدارة
لابد وأن تتخلص إدارة الفيصلي من حالة الشد والجذب بينها وبين لجنة الحكام بالاتحاد السعودي لكرة القدم، التي تسود علاقتهما خلال الأونة الأخيرة، وذلك بعدما قدمت الإدارة شكوى رسمية للإنجليزي مارك كلاتنبرج مدير اللجنة؛ مطالبة بالتحقيق مع بعض “الصافرات”.
 
وجاء قرار التصعيد، عقب بيان أصدره مجلس إدارة الفيصلي في الرابع عشر من مارس الماضي صاحبة شكوى رسمية؛ تضمنت الأخطاء التحكيمية التي تعرض لها الفريق منذ بداية هذا الموسم، خاصة في مباراته أمام الشباب والرائد والنصر والهلال.
 
المعنويات المرتفعة للاعبي الفيصلي
على الرغم من احتلال الفيصلي لمركز متأخر في جدول الترتيب، إلا أن لاعبوه يعيشون في ظل بحالة معنوية مرتفعة خاصة مع النتائج الإيجابية التي حققها الفريق قبل فترة توقف الدوري.
 
أبرز نتائج الفريق التي حققها مؤخرًا، الفوز الثمين، الذي جاء على حساب الشباب بهدفين لهدف واحد، في العاشر من مارس الماضي، ضمن منافسات الجولة الحادية والعشرون من عمر مسابقة الدوري، وذلك قبل التعادل السلبي الذي حققه مع النصر.
 
ثقة سيلناس
قرر مجلس إدارة الفيصلي السعودي، تعيين الإيطالي جيوفاني سيلناس، مدربًا للفريق؛ خلفًا للكرواتي تومسيلاف ايكوفيتش، وجاء القرار؛ بسبب سوء النتائج، التي تحسنت مؤخرًا تحت القيادة الفنية الجديدة بشكل ملحوظ.
 
سيلناس يحظى بثقة الإدارة، حيث أن مستقبله مع الفريق ليس مُهدد كباقي مدربي دوري جميل، والسبب في ذلك يعود إلى علاقته الجيدة بإدارة النادي، وذلك بعدما عمل مديرًا فنيًا للفريق قبل 3 مواسم وحقق نتائج طيبة، علاوة على أنه عمل مستشارًا للإدارة الموسم الماضي.
كلمات دلالية