آخر الأخبار بطولات رئيسية كورة اوروبيه

لا يعرفون اليأس.. سواريز يكشف كواليس الرعب من ليفربول داخل قلعة أنفيلد

كشف النجم الأورجوياني لويس سواريز، مهاجم فريق برشلونة الإسباني عن تحذيره الشديد لزملائه بالبارسا من مباراة الكابوس أمام ليفربول الإنجليزي بالموسم الماضي من دوري أبطال أوروبا.

إعلان

وكان ليفربول قد استضاف برشلونة على ملعب أنفيلد رود في إياب الدور قبل النهائي من دوري الأبطال، بعد الخسارة ذهابا في كامب نو بثلاثية نظيفة، ليتأهل الريدز بعد عودة تاريخية في العودة برباعية نظيفة.

وتحدث لويس سواريز في تصريحات مع إذاعة “فوكس سبورت” العالمية، عن الأجواء التي كان يعيش فيها بعد الخسارة الفادحة بنتيجة 4-0 في تصريحات لشبكة “فوكس سبورتس” الأرجنتينية، مؤكدا أن الهزيمة كادت تمنعني من مغادرة المنزل، وكان يمر بالفعل بفترة سيئة ومعقدة مثل جميع زملائه بالفريق.

إعلان

وأضاف: “كانت فترة عصيبة جدا على الجميع في كتالونيا، لاسيما وأن كان علينا ممارسة حياتنا الشخصية بصورة طبيعية، وأن نذهب بأطفالنا إلى مدارسهم، لكنني لم أكن أرغب بالخروج من المنزل من الأساس”.

وأكد: “حذرت جميع زملائي بالفريق من الأجواء الصعبة جدا التي سنواجهها داخل ملعب آنفيلد رود، على الرغم من تقدمنا في مباراة الذهاب بنتيجة 3-0، لكننا تحدثنا عن هزيمتنا في العام الماضي أمام روما بنفس الشكل”.

وواصل تصريحاته: “أخبرتهم بمدى صعوبة الأجواء على هذا الملعب، وأكدت لهم أن الجمهور هناك قد يدفع لاعبي ليفربول للعودة بالنتيجة، بعد مرور 5 دقائق كانت لهم فرصتين أمام المرمى، وبعد 15 دقيقة نجحوا في تسجيل الهدف وهو شيئًا قد يؤدي إلى الارتباك والشعور بالعصبية”.

إعلان

وأختتم المهاجم الأورجوياني التاريخي حديثه عن موقعة الريدز، قائلا: “التأخر في النتيجة يجعلك تخسر الكرة ويعرضك لمواقف محرجة، حتى جاء الشوط الثاني، وعندما ترتكب الأخطاء وتشعر بالاسترخاء في دوري أبطال أوروبا تغادر البطولة فورا”.

وعن فكرة عودة نيمار خلال الميركاتو الصيفي السابق، كشف سواريز: “تحدثنا في الفترة التي كان يرغب فيها العودة إلينا، قلنا له إن برشلونة سيكون المكان الأفضل له، لقد فعل كل شيء من أجل العودة”.

وأوضح: “في تلك الفترة كانت الأمور معقدة ولم نكن نتحدث كثيرًا، لقد أصبح يتكلم أكثر الآن، نحن نعرف الوضع الصعب الذي كان يمر به”.