آخر الأخبار تقارير وتحليلات جوه الملعب

لماذا علينا أن نصمت؟.. صلاح يتعرض للخيانة من الجميع في ليفربول

صلاح

هل يتعمدون عدم الوقوف بجوار صلاح؟، تحدثنا مرارًا وتكرارًا عن حجم المعاناة التي يواجهها الفرعون المصري داخل أسوار الأنفيلد رود، فمنذ اليوم الأول له خلال الموسم الجاري يعيش “مو مو” أوقات صعبة للغاية بينه وبين الجميع من “اللاعبين والمدرب والجماهير”.

إعلان

صلاح يحارب وحيدًا في ليفربول

كلوب - صلاحالحلقة الأولى من الأزمة.. الجولة الرابعة من الدوري الإنجليزي الممتاز للموسم الجاري أثناء مباراة ليفربول وبيرنلي، عندما نشب خلاف حاد بين صلاح وماني، وشهدت المباراة لقطة مثيرة للجدل في الدقيقة 84، حينما قام الألماني يورجن كلوب المدير الفني لليفربول بإخراج ماني من الملعب ودخول أوريجي.

ماني انفعل بشدة وأخذ يلوح في الجميع بأن صلاح كان يجب عليه تمرير الكرة له أمام المرمى، ومع ذلك مديره الفني أخرجه وأبقى الفرعون المصري فوق أرضية الملعب حتى نهاية المباراة.

الحلقة الثانية.. استمر صلاح في التخبط حتى الجولة الـ10، فلم يسجل سوى هدف وحيد في مرمى نيوكاسل، من ثم أُصيب “مو مو” في مواجهة ليستر سيتي، وعاد من بعدها بمستوى أقل، لتكن الأزمة الثانية حينما قرر كلوب تبديله في مباراة برايتون بالجولة الـ14 في الدقيقة 63 وسط هتافات من جماهير الريدز ضد الفرعون.

الحلقة الثالثة.. بدات توتر العلاقة بين صلاح وماني وكأنها حرب شرسة، فأصبح ساديو لا يفكر في وجود الفرعون بل ويرفض التمرير له في أي هجمة يكون خلالها الثنائي منفرد بالمرمى وظهر ذلك بقوة خلال مباريات توتنهام بالدور الأول وكذلك أستون فيلا.

إعلان

الحلقة الرابعة.. قرر “مو مو” عدم التواجد في حفل جوائز الأفضل في إفريقيا لعام 2019 والتي أقيمت في مصر، لتكون بمثابة الإعلان الرسمي عن غضبه لما يصنعه ماني داخل أسوار الأنفيلد رود.

مانيالحلقة الخامسة.. ماني يختار الأفضل في البريميرليج ويتجاهل صلاح، نعم كما قرأت عزيزي القارئ، فقد اختار ساديو تشكيل أفضل اللاعبين في الدوري الإنجليزي الممتاز متجاهلًا حامل لقب الحذاء الذهبي مرتين على التوالي.

إعلان

الحلقة السادسة.. استمر الفرعون في الحرب وحيدًا داخل الأنفيلد رود فكان يحاول دائمًا صناعة الفارق لفريق عبر تسجيل وصناعة الأهداف الحاسمة، ليصل في نهاية المطاف إلي 19 هدفًا في البريميرليج بالموسم الجاري ويحاول المنافس على الحذاء الذهبي الثالث.

وفي الجولة الـ34 أمام فريق برايتون سجل ” مو مو” هدفين وصنع أخر، ليخرج بعدها روبرتسون الظهير الأيسر ويؤكد بأن لم يكن يقصد صناعة الهدف الثاني لصلاح بينما كان يقصد إرسال الكرة لفان دايك، وكأنها “تهمة” بأن يصنع لملك ليفربول.

الحلقة الأخيرة.. منذ الجولة الـ34 واقتراب صلاح نحو حلمه بحصد لقب الهداف، لعب ليفربول مبارتين أمام بيرنلي وأرسنال، والتي شهدت أمور غير طبيعية بالمرة، فلك أن تتخيل بأن الفرعون لم يتلقى أي تمريرة حاسمة وواضحة داخل منطقة الجزاء طوال 170 دقيقة.

حيث سنحت 3 فرص فقط لصلاح داخل منطقة الجزاء  خلال المبارتين ولكن من دون هجمة منظمة تنتهي عند الملك، بينما على سبيل الصدفة أهدرهما بشكل أيضًا غريب، لينفجر أبو تريكة بتصريحات نارية يتسأل من خلالها عن عدم دعم اللاعبين للملك. (طالع التفاصيل)

على المستوى الفني لا نجد لاعبي ليفربول يقدمون لصلاح الهداية داخل الملعب، في مثل هذه المواقف من المتعارف عليه أن لاعبي الفريق يقدمون المساعدة للنجم الأول الذي يبحث عن لقب الهداف كما نرى مع لاعبي أرسنال لأوباميانج وليستر سيتي لفاردي، خاصًة وأن كان اللاعب غائب عن التسجيل ليبدأ في العودة تدريجيًا إلى مستواه المعهود، وربما هذا لم يحدث من جانب لاعبي ليفربول حيث نجد أن الجميع يتجاهل صلاح داخل الملعب.

يورجن كلوب المدير الفني الألماني الذي طالما تغنى بإمكانيات الملك الذي كان أحد أهم وأقوى أسباب عودة ليفربول إلى طريق البطولات مجددًا العام الماضي وحصد لقب دوري أبطال أوروبا وكأس العالم للأندية والبريميرليج، نجده الآن يخرج صلاح بدلًا من تركهفي الملعب حتى يتمكن من التسجيل وتحقيق هدفه الكبير.

فهل يعاني صلاح من الظلم والخيانة في ليفربول والتي قد يكون نتيجتها الرحيل؟.. سؤال ربما تُجيب عنه الأيام القليلة المُقبلة.. شاركنا رأيك.

تريزيجيه على رأس الأفضل في أوروبا

كشف موقع “سبورت 365” العالمي والمتخصص في الأرقام والإحصائيات، عن تشكيل الأفضل في الدوريات الخمسة الكبرى خلال الأسبوع المنصرم.

وجاء تشكيل الأفضل على النحو التالي:

حراسة المرمى: سيلار.

خط الدفاع: فريدريكس، بيكيه، فازيو، ميندي.

خط الوسط:برناردو سيلفا، نيفيز، فيدال.

خط الهجوم:تريزيجيه، سترلينج، أنطونيو.

تصريحات أحمد المحمدي

وقال المحمدي في تصريحات أبرزتها جريدة إكسبرس أند ستار: “الضغط متواجد دائما عندما تكون في منطقة الهبوط، عليك أن تقاتل”.

وأضاف: “الأمر يشبه مباريات كأس العالم بالنسبة لأستون فيلا الآن، سنعتبر خوض المباريات الـ3 الأخيرة مثل مباراة ربع النهائي أولا ثم نصف النهائي والنهائي”.

وتابع: “المباريات الـ3 ستكون هامة للغاية بالنسبة لنا، لذا يجب أن نقتنص 9 نقاط”.

وأكمل: “ليس هناك خيار آخر سوى الفوز، سنذهب لمواجهة إيفرتون محاولين الحفاظ على شباكه نظيفة والحصول على الـ3 نقاط”.

وواصل المحمدي تصريحاته، قائلًا: “أتمنى أن يحالف التوفيق تريزيجيه في المباريات المقبلة، أظنه أنه سيكون له دورًا كبيرًا في البقاء في البريميرليج، فقد ينقذ الفريق من الهبوط”.

وأتم المحمدي: “بعد الفوز على كريستال بالاس علينا أن نتعافى سريعا، فلدينا نهائي كأس آخر يوم الخميس ضد إيفرتون”.

ويحل أستون فيلا ضيفا على إيفرتون ضمن الجولة 36 من المسابقة يوم الخميس في ظل صراعه الشديد للنجاة من الهبوط.

المنافسان الأبرز هما واتفورد ووست هام يونايتد، اللذان يلعبان ضد بعضهما البعض يوم الجمعة.

اقرأ أيضًا..

بالفيديو.. روائع صلاح “القاتلة” تصنع رقم أسطوري يحدث لأول مرة في تاريخ إنجلترا

خدعوك فقالوا “طفل صغير”| صلاح يصنع كل شئ تحت أنظار من طرده في الماضي

الفيراري المصري يسبق الجميع.. صلاح يعادل رقم رونالدو التاريخي في البريميرليج

البداية عند صلاح.. حلم ليفربول في البريميرليج يساوي 400 مليون يورو

لا مكان للعواطف| فايلر يطيح بكهربا.. وعرض سعودي “ضخم” ينقذ الموقف

كائنات لا ترى بالعين المجردة.. سرعة صلاح تضعه في كتب التاريخ بجوار هنري

تريزيجيه ومبابي ثنائية فضائية.. الصحف العالمية تحذر من “إعصار” نيوكاسل المدمر

تسريبات.. صلاح ينتظر موافقة برشلونة على الشروط التعجيزية

مملكة الأنفيلد بملك وحيد.. ليفربول يتخلص من ماني ويضخ ربع مليار لمساعدة صلاح

المعلم على أعتاب الهروب..الزمالك يستغل “الثغرات” للانتقام من الأهلي

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على الفيسبوك: اضغط هنا

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على تويتر: اضغط هنا