آخر الأخبار بطولات إسبانية بين الشوطين تقارير وتحليلات كورة إسبانية كورة عالمية

لماذا يعتبر فينيسيوس أفضل من ميسي ورونالدو؟

لماذا يعتبر فينيسيوس أفضل من ميسي ورونالدو؟

تعرض البرازيلي الصاعد فينيسيوس جونيور، جناح نادي ريال مدريد، لبعض من الإنتقادات في الفترة الأخيرة، بسبب إهداره للعديد من الفرص السهلة.

إعلان

وتلقى ريال مدريد هزيمة موجعة على عكس سير المباراة تمامًا أمام غريمه التقليدي برشلونة في الكلاسيكو بثلاثية نظيفة، ليودع بطولة كأس ملك إسبانيا من الدور نصف النهائي بمجموع المباراتين 4-1.

وأهدر ريال مدريد فرصة قتل المباراة تمامًا في الشوط الأول، بعد سيطرة مطلقة، لكن فينيسيوس جونيور وكريم بنزيما أضاعوا أكثر من هدف مؤكد، ليعاقبهم النادي الكتالوني في الشوط الثاني.

لكن، هل يتحمل فينيسيوس مسئولية الهزيمة بسبب إهداره للفرص السهلة؟

بكل تأكيد لا، اللاعب البرازيلي الصاعد يملك شخصية قوية جدًا فرضت نفسها على الجميع وعلى المدرب سولاري، الذي أطاح بلاعبين بحجم جاريث بيل وإيسكو وماركو أسينسيو، وحجز فينيسيوس مكانه في التشكيل الأساسي.

إعلان

ريال مدريد لا يملك في قائمته الحالية لاعب بإمكانيات فينيسيوس، لديه القدرة على الحل الفردي ومراوغة لاعبي الخصم، بالإضافة لسرعته الكبيرة بالكرة وبدون كرة.

المشكلة الكبرى أن إمكانيات اللاعب رفعت سقف الطموح تجاهه، وأصبح مطالبًا بما هو أكبر منه في الفترة الحالية، اللاعب مازال صغيرًا في السن ويلعب موسمه الأول في أوروبا، كان بحاجة للتطور بشكل أفضل وظروف مختلفة عن ذلك، وعلى الرغم من ذلك أصبح نجم الفريق ومصدر الخطورة الأكبر في وقت قليل.

“الفارق بين رونالدو وميسي”

رونالدو-ميسي

إعلان

رونالدو وميسي في سن الـ”18″ شاركوا في ظروف أفضل من ذلك، مع فريق يملك العديد من النجوم الكبار، وبدون أي ضعوطات، غير مطالبين بقيادة فريقهم.

رونالدو في عمر فينيسيوس، خاض 40 مباراة، تمكن من تسجيل 6 أهداف وصناعة 9 آخرين مع مانشستر يونايتد.

أما ميسي في نفس العمر، لعب 25 مباراة مع برشلونة، سجل 8 أهداف وصنع 4.

فينيسيوس في الوقت الحالي، ظهر مع الفريق الأول في 26 مباراة، سجل 3 أهداف وصنع 12 هدف، و5 مباريات مع الفريق الثاني “الكاستيا” سجل 4 أهداف وصنع هدف.

فينيسيوس كان بحاجة للظهور في ظروف مختلفة عن ذلك، بوجود كريستيانو رونالدو في ريال مدريد، ليخفف عنه الضعوطات ويساعده على التأقلم بشكل أفضل من ذلك، وعلى الرغم من ذلك موهبة فرضت نفسها على الجميع وسيكون لها شأن كبير في الفترة المقبلة بفضل شخضيته الكبيرة على أرض الملعب.