الدوري الإنجليزي بطولات بين الشوطين تقارير وتحليلات رئيسية كورة اوروبيه

لمحات الجوهري التدريبية تدمر دفاع ليفربول الأسطوري

سقط فريق ليفربول في فخ التعادل للجولة الثانية على التعادل، وذلك بعد انتهاء المباراة النارية بين وستهام وليفربول بنتيجة 1-1 على الملعب الأولمبي في لندن بالجولة الـ25 من البريميرليج.

إعلان

واستمرارًا لحالة التراجع الواضح في آداء فريق ليفربول الإنجليزي خلال الجولات الأخيرة بالدوري الإنجليزي الممتاز، فشل الريدز في الحفاظ على نظافة شباكه للمرة الثالثة على التوالي أمام فرق لا تنافس على المربع الذهبي.

كتيبة يورجن كلوب التي تغنى الجميع بالصلابة الدفاعية التي تتمتع بها في بداية الموسم، أصبحت غير قادرة على التصدي للركلات الثابتة والهجمات المرتدة للخصوم بشكل واضح.

في مباراة كريستال بالاس بالجولة 23 استقبل ليفربول 3 أهداف على ملعبه أنفيلد رود، وبالجولة الماضية تعادل 1-1 على ملعبه أمام ليستر سيتي، وفي الجولة 25 كانت الركلات الثابتة لفريق وستهام بمثابة ركلة جزاء على مرمى البرازيلي أليسون بيكر من أي مكان بالملعب.

هدف أنطونيو لاعب وستهام في شباك ليفربول مؤخرًا، والجُمل التكتيكية في تنفيذ الركلات الثابتة من المخضرم مانويل بيلجريني، تثير في الأذهان الأفكار العبقرية التي كان الراحل العظيم محمود الجوهري ينفذها مع منتخب الفراعنة في فترة من الفترات.

كلوب عليه ترميم دفاعاته جيدًا، ويبدأ ذلك من خلال التركيز مجددًا على الضغط العالي بالثلاثي الأمامي صلاح وماني وفرمينو، من ثم الاستقرار على شكل ثلاثي وسط الملعب الدفاعي، بجانب ضرورة إعطاء العملاق الهولندي فيرجيل فان دايك والجناح الأسكتلندي الطائر روبرتسون راحة بسبب الإرهاق الواضح على هذا الثنائي تحديدًا بسبب الاعتماد عليهم بشكل أساسي في كل المباريات منذ بداية الموسم الحالي.

ويتصدر ليفربول جدول الترتيب برصيد 62 نقطة، وفي المركز الثاني مانشستر سيتي برصيد 59 نقطة، بينما يحتل وستهام المركز الـ12 برصيد 32 نقطة.

ويسعى فريق ليفربول لإنهاء سنوات الضياع لمدة 29 عامًا، وحصد لقب الدوري الأول له منذ عام 1990.