الانتقالات آخر الأخبار الدوري الإنجليزي رئيسية

ليفربول على رأس معركة ثلاثية مشتعلة من أجل ضم “فان دايك” الأتراك

يبدو أن يورجن كلوب لن يضيع وقتًا كثيرًا دون البحث عن بديلًا للمدافع الكرواتي الراحل مؤخرًا ديان لوفريان.

إعلان

حيث كشفت تقارير صحفية عن دخول نادي ليفربول في محادثات مع نظيره شالكه الألماني بشأن انتقال مدافع الأخير التركي أوزان كاباك.

طالع أيضًا.. ضربة موجعة.. صلاح يخسر أقرب أصدقائه داخل أسوار قلعة أنفيلد!

وذكرت صحيفة “ميرور” ونقلًا عن وسائل إعلام ألمانية، أن ليفربول يرى أن كاباك بديل مثالي لديان لوفرين في الصيف، لاسيما بعد مغادرة الأخير إلى فريق زينيت سان بطرسبرج الروسي.

وأشارت الصحيفة الإنجليزية الشهيرة إلى أن شالكه يطالب بمبلغ 35 مليون يورو للشاب البالغ من العمر 20 عامًا، الذي نجح في التعاقد معه مقابل 15 مليون يورو الصيف الماضي مننادي  شتوتجارت.

إعلان

أداء كاباك الرائع مع جالاتاسراي كلاعب شاب في عام 2018، جعله يجذب اهتمام مجموعة من الأندية بما فيهم مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي قبل التوجه إلى شتوتجارت، قبل أن يتعاقد معه شالكه بعقد لمدة 5 سنوات.

وقدم الللاعب الشاب 26 مباراة في البوندسليجا وسجل ثلاثة أهداف بالإضافة إلى ضمه لمنتخب تركيا لأول مرة في نوفمبر الماضي.

إعلان

يمتلك كاباك بندًا في عقده والذي سيبدأ في الصيف المقبل مقابل 45 مليون يورو ولكن يبدو أن ليفربول حريص على التحرك الآن لتعزيز خياراتهم بعد رحيل لوفرين.

تعليقات كاباك على إعجابه بالعملاق الهولندي فان دايك نجم دفاع الريدز تشير إلى أن الانتقال للعب إلى جانب الهولندي في ’’أنفيلد’’ قد يكون له بعض الأهمية بالنسبة له.

وقال كاباك في وقت سابق من هذا الموسم: ’’هدفي الشخصي هو أن أصبح مدافعًا بارزًا في غضون عامين أو ثلاثة أعوام، مثل فيرجيل فان دايك، إنه قدوتي، أنا حقًا أحبه’’.

وواصل: ’’أنا أحب أسلوبه وكيف يلعب، لذلك يمكنني القول أنه معشوقي في كرة القدم’’.

الملك يُخطئ الطريق.. صلاح يفشل في السير على خطى ميسي ورونالدو

كلمة المستحيل ليست ضمن قاموسه.. هكذا هو حال نجمنا المصري محمد صلاح، لاعب وهداف ليفربول، الذي يثبت يومًا تلو الآخر أنه من “طينة” اللاعبين الكبار في عالم الساحرة المستديرة.

منذ ارتداءه قميص ليفربول صيف عام 2017 قادمًا من روما في صفقة كلفت خزينة النادي الإنجليزي ما يقرب من 39 مليون جنيه إسترليني، وهو النجم الأول للفريق بلامنازع بل ومعشوق الجماهير ودخل ضمن أساطير النادي الإنجليزي.

صلاح يفشل في السير على خطى ميسي ورونالدو

في موسمه الأول.. قاد صلاح ليفربول للوصول إلى نهائي دوري أبطال أوروبا نسخة 2018، قبل أن يخرج مُصابًا وتنقلب المباراة ويحقق ريال مدريد اللقب، بالإضافة إلي تحقيقه لقب هداف البريميرليج برصيد أسطوري بـ32 هدف.

في موسمه الثاني.. استطاع الملك أن يحقق الثلاثية القارية بـ«دوري أبطال أوروبا، السوبر الأوروبي، كأس العالم للأندية»، بالإضافة إلي حفاظه على لقب هداف البريميرليج برصيد 22 هدف.

أما الموسم المنتهي فالفرعون المصري هو هداف فريقه في الدوري الإنجليزي برصيد 19 هدفًا، وبفارق هدفين عن ساديو ماني، بالإضافة إلى تسجيله 4 أهداف  في دوري الأبطال.

صلاح لم يكتفي بالإنجازات الفردية فقط بل حقق العديد من البطولات على رأسها دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، وكأس السوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية وأخيرًا لقب الدوري الإنجليزي.

على الصعيد الفردي نجح الفرعون المصري الحذاء الذهبي كهداف البريميرليج مرتين على التوالي بموسمي «2017-2018، 2018-2019»، بالإضافة إلى لقب الأفضل في إفريقيا أعوام 2017، 2018 على التوالي، بجانب جائزة بوشكاش لأفضل هدف عام 2018.

ولم يتوقف صلاح عند ذلك الحد بل دخل ضمن الكبار حيث جاء كثالث  أفضل لاعب في العالم عبر جائزة «The Best» عام 2018، والرابع لعام 2019، إلى جانب سادس أفضل لاعب في العالم عبر جائزة «البالون دور» عام 2018، والخامس لعام 2019، بالإضافة إلى حصوله على ثالث أفضل لاعب في أوروبا عام 2018، والسادس لعام 2019.

الفرعون المصري أصبح منافس دائم على الجوائز الفردية وتوقع له الجميع أن يكون ند قوي للثائي الأسطوري ليونيل ميسي لاعب برشلونة، وكرستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس.

محمد صلاح وبعد موسم أول أسطوري مع الريدز توقع له الجميع أن يكون منافس دائم على الجوائز الفردية للثنائي رونالدو وميسي، لكن محمد صلاح مستواه تراجع قليلًا في الموسمين التاليين.

أرقام صلاح في الموسم الثاني كانت أقل من الموسم الأول رغم تحقيقه 3 ألقاب مع الريدز، وفي الموسم الثالث واصل صلاح تراجعه رغم تحقيق لقب الدوري الإنجليزي.

محمد صلاح لم ينجح في السير على خطى ميسي ورونالدو، فالثنائي الذهبي منذ ظهورهما في عالم الساحرة المستديرة وهما محافظان على أعلى مستوى لهما، وهذا هو الفارق بينهما وبين الفرعون المصري الذي فشل في الحفاظ على أعلى مستوى له ليخرج من قائمة المنافسة مع الثنائي الذهبي.

صلاح لا يزال أمامه الكثير ليقدمه في عالم الساحرة المستديرة، فقط عليه العودة لمستواه الذي ظهر به رفقة الريدز في موسمه الأول من أجل الدخول مرة آخرى لمنافسة رونالدو وميسي على الألقاب الفردية.

اقرأ أيضًا..

بالفيديو.. روائع صلاح “القاتلة” تصنع رقم أسطوري يحدث لأول مرة في تاريخ إنجلترا

خدعوك فقالوا “طفل صغير”| صلاح يصنع كل شئ تحت أنظار من طرده في الماضي

الفيراري المصري يسبق الجميع.. صلاح يعادل رقم رونالدو التاريخي في البريميرليج

البداية عند صلاح.. حلم ليفربول في البريميرليج يساوي 400 مليون يورو

لا مكان للعواطف| فايلر يطيح بكهربا.. وعرض سعودي “ضخم” ينقذ الموقف

كائنات لا ترى بالعين المجردة.. سرعة صلاح تضعه في كتب التاريخ بجوار هنري

تريزيجيه ومبابي ثنائية فضائية.. الصحف العالمية تحذر من “إعصار” نيوكاسل المدمر

تسريبات.. صلاح ينتظر موافقة برشلونة على الشروط التعجيزية

مملكة الأنفيلد بملك وحيد.. ليفربول يتخلص من ماني ويضخ ربع مليار لمساعدة صلاح

المعلم على أعتاب الهروب..الزمالك يستغل “الثغرات” للانتقام من الأهلي

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على الفيسبوك: اضغط هنا

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على تويتر: اضغط هنا