جوه الملعب على رواقة لايت

ما يطلبه الجماهير (7).. حينما باع رونالدو الحذاء الذهبي من أجل فلسطين

رونالدو

أن تكون نجمًا في هذا الكون الواسع ليس بالأمر السهل، يحتاج الأمر أن تجمع الكثير من الوقود النجمي حتّى تتمكن في مرحلة ما من أن تبدأ حفلة نووية مبهرة، فتتولد بسببها كميات مهولة من طاقة عشق الجماهير، وسألت نفسي كم يستغرق الشخص من الوقت لصنع معروفًا؟.. ربما ثانية أو جزء منها قادرة على تحويلك من نجم لأسطورة على عرش فريقك.

إعلان

ومعًا سنضع لك روشته الأساطير من خلال رصد مواقف حية آثرت قلوب الجماهير وصنعت من هؤلاء اللاعبين “إله” يُمنع الإقتراب منه أو المساس به، ومن هنا أيضًا وعبر #كورة11 ستعرف “ما يطلبه الجماهير”.

رونالدو يحفر “تمثال الإنسانية” داخل القلوب ويُضحي بالذهب النفيس

رونالدومن الممكن أن تكون مشجع كتالوني منذ الصغر ولا ترى فارس لأحلامك في حجم ليونيل ميسي فهذا من حقك، ولكن عندما يتحول الأمر للجانب الإنساني فيومًا تلو الآخر، يضع الدون البرتغالي حجر جديد في جدار كبير يقف أعلاه رافعًا شعار “الحياة من حق الجميع”، مُصرًا على أن يعشقه سكان الكوكب الأخضر حتى وأن كان يُشجع عدوه اللدود.

يعد كريستيانو رونالدو، الأسطورة الحية وهداف ريال مدريد السابق ويوفينتوس الحالي، أكثر نجوم العالم من حيث الشعبية والمتابعة على مواقع التواصل الاجتماعي؛ وذلك نتيجة نشاطه الخيري الواسع وتبرعاته التي شملت قطاع غزة في فلسطين، والأطفال ضحايا الحرب السورية، وغيرها حول العالم.

طالع أيضًا..

إعلان

ما يطلبه الجماهير (1).. حينما حصل صلاح على 10 نخلات بسبب زجاجة خمر

ما يطلبه الجماهير (2).. حينما صرخ شيكابالا في وجه الجميع من أجل شهداء الأهلي

إعلان

ما يطلبه الجماهير (3)| أبو تريكة.. حينما تحالف القدر مع “أسطورة الصمت” من أجل الأبرياء

ما يطلبه الجماهير (4).. حين أعاد صلاح البهجة لقلب طفل “دمره” الحرب والمرض

ما يطلبه الجماهير (5).. ميسي “الفضائي” يداعب المحتاجين بأكواب القهوة

ما يطلبه الجماهير (6).. حينما صنع الخطيب من السباب سيمفونية غزل وعشق

أفعال رونالدو تضعه داخل قلب سكان الوطن العربي

-في عام 2011 فاز رونالدو بالحذاء الذهبي كأفضل هداف في أوروبا بعد تسجيله 40 هدفًا لريال مدريد، وبدل الاحتفاظ بالجائزة في منزله المزدحم بالجوائز فضّل بيعها لصالح الأعمال الخيرية.

حيث سجل الحذاء رقمًا قياسيًا، وتم بيعه بمبلغ 1.5 مليون دولار، تبرع به رونالدو لبناء عدد من المدارس في قطاع غزة بفلسطين.

-وفي أكتوبر من عام 2013، كرر رونالدو الأمر حيث قام ببيع الكرة الذهبية بمزاد خيري أقيم في لندن، لجمع التبرعات لمؤسسة خيرية تساعد الأطفال الذين يعانون من الخطر والأمراض الخطيرة، وبيعت الجائزة بنحو 651 ألف دولار.

واختير رونالدو سفيرا لثلاث مؤسسات خيرية كبرى، هي: “منظمة إنقاذ الطفولة، ومنظمة اليونيسيف، ومنظمة الرؤية العالمية”.

-ولا ينسى الدون الأطفال الذين يعانون في العالم حتى في حفلات تكريمه، فقد أشار في كلمته بعد الفوز بالكرة الذهبية عام 2014 إلى ضرورة دعم الأطفال المصابين بسرطان الدم، الذين حرص على لقائهم.

-وفي عام 2018، سجل رونالدو رسالة إلى الأطفال المتأثرين بالنزاع السوري، واصفًا إياهم “بالأبطال الحقيقيين”، وقال “أنا معكم”، وقدم تبرعًا لهم لكنه طلب من منظمة إنقاذ الطفولة عدم الكشف عنه.

-وتبرع رونالدو في بعض الأحيان بمكافآته المالية؛ ففي عام 2013 تنازل عن مكافأة من الاتحاد الأوروبي قدرها مئة ألف يورو للصليب الأحمر، وفي العام التالي تبرع بمكافأته الكبيرة (550 ألف دولار) التي تلقاها من ريال مدريد بعد التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا، للجمعيات الخيرية الثلاث التي يتعاون معها.

اقرأ أيضًا..

تسريبات.. صلاح ينتظر موافقة برشلونة على الشروط التعجيزية

مملكة الأنفيلد بملك وحيد.. ليفربول يتخلص من ماني ويضخ ربع مليار لمساعدة صلاح

إسبانيا تفتح خزائنها لصلاح.. ريال مدريد يوافق على شروط ليفربول من أجل خطف الملك

“لست كامًلا ولكني أمتلك حلم كبير”.. ماني يحكي كواليس رحلته القاسية نحو النجومية

صلاح يساوي “ثقله ذهب”.. إنجلترا تنفجر غضبًا من أجل الدفاع عن الملك

“المواقف محفورة داخل قلبي”.. حسام عاشور يوجه رسالة تاريخية لجماهير الأهلي

مدرب حراس الفراعنة: الشناوي اختار المال وترك برشلونة والريال.. وفتحي ليس مثل ميسي

مذبحة فايلر مستمرة.. “11 لاعب” بين قائمة المطاريد والعائدين لجنة الأهلي

خدعوك فقالوا “منحوس”| صلاح يُدمر قيود 25 عامًا ويصنع أسطورته الخاصة في الأنفيلد

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على الفيسبوك: اضغط هنا

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على تويتر: اضغط هنا

كلمات دلالية