بطولات تقارير وتحليلات رئيسية كورة اوروبيه

محمد صلاح “المكروه الأكبر” من جماهير توتنهام هوتسبير!

قاد نجمنا المصري محمد صلاح فريقه ليفربول الإنجليزي للتتويج بدوري أبطال أوروبا هذا الموسم بعد التغلب في المباراة النهائية على توتنهام هوتسبير بثنائية نظيفة في المباراة التي جمعت بين الفريقين على ملعب “واندا ميتروبوليتانو” بالعاصمة الإسبانية مدريد.

إعلان

ودون مقدمات، بدأ للقاء بإثارة كبيرة، حيث تحصل الريدز على ركلة جزاء في الثانية 37 بعد عرضية ساديو ماني من الجهة اليسرى ولم موسى سيسوكو للكرة بيده.

ليتولى أمرها الفرعون المصري محمد صلاح في الدقيقة 2، ويسكنها داخل الشباك بنجاح، بتسديدة صاروخية على يسار هوجو لوريس.

وفي الدقيقة 87 أنهى البديل البلجيكي على آمال سبيرز بهدف ثاني من تسديدة يسارية رائعة من الجهة اليسرى.

إعلان

وبغض النظر عن إحرازه الهدف الإفتتاحي باللقاء، إلا أن نجمنا المصري محمد صلاح قدم مباراة رائعة، وكان العنصر الأخطر على دفاعات سبيرز طوال أحداث اللقاء سواء في الهجمات المنظمة أو المرتدة، وكان المتنفس الحقيقي لفريقه في التحول من الحالة الدفاعية للحالة الهجومية.

الفرعون المصري اعتاد في الأساس على زيارة شباك توتنهام أوروبيًا، منذ أن كان في فريق بازل السويسري، حيث أحرز هدفًا في شباك سبيرز في مسابقة الدوري الأوروبي لموسم 2012-2013، وخرج توتنهام من البطولة.

وفي موسم 2014-2015 عاد ليذل الجمهور اللندني مجددا بهز شباك توتنهام من جديد، بنفس البطولة وتسبب في توديع توتنهام لليوروباليج، ولكن هذه المرة كان يدافع عن ألوان فريق فيورنتينا الإيطالي.

وها هو اليوم كان سببا رئيسيًا في خسارة توتنهام للقب دوري الأبطال في أول مرة يصل الفريق خلالها للمباراة النهائية.

إعلان