تقارير وتحليلات جوه الملعب

محمد النني لاعب بدرجة مدير عام

بلا أدنى شك أن يكون لاعب مصري متواجد في فريق مثل أرسنال الإنجليزي، فإن هذا يمثل فخر كبير للكرة المصرية والعربية، نظرًا لأن أرسنال أحد أكبر الأندية الإنجليزية والعالمية والتي يملك قاعدة كبيرة من المشجعين حول العالم وتاريخ حافل بالإنجازات في كرة القدم.

إعلان

محمد النني لاعب وسط الفراعنة الذي انتقل إلى أرسنال خلال فترة الانتقالات الشتوية موسم 2016/2017 قادمًا من بازل السويسري، في صفقة أثارت استغراب البعض فلم يكن أحد يتوقع أن يتواجد النني في فريق مثل المدفعجية، لكن عيون المخضرم أرسين فينجر التقطته للتواجد في ملعب الإمارات.

النني خلال فترة تواجد فينجر كان يشارك على فترات مع الفريق فأحيانًا يتواجد في التشكيلة الأساسية، لكن في أغلب الأحيان كان يتواجد على مقاعد البدلاء ويدخل كبديل، لكن منذ تولي الإسباني أوناي إيمري مهمة تدريب الجانرز لم نجد للنني أي دور مع الفريق إلا في الدوري الأوروبي وكأس الرابطة الإنجليزية.

الدولي المصري الموسم المنقضي شارك في 17 مباراة فقط، ولم يتمكن من تسجيل أي هدف، وصنع هدف واحد فقط.

الفرعون المصري قبل انتقاله إلى أرسنال كانت أرقامه كلها مع بازل تشير إلى أن لديه إمكانيات كبيرة، فالنني كان أكثر اللاعبين ركضًا في فريقه ونسبة تمريراته الصحيحة عالية للغاية وقاطع جيد للكرات في وسط الملعب، وكان أيضًا يملك ميزة التصويب على المرمى.

إعلان

لكن على ما يبدو أن أرقام محمد النني مع بازل كانت “وهم” اشتراه أرسنال، فالنني لم يظهر بالمستوى الذي كان يقدمه مع الفريق السويسري حتى عندما كان يشارك أساسيًا في فترة أرسين فينجر، فعلى فترات بعيدة كان يظهر النني بشكل مميز.

على أرضية الملعب تشعر أن محمد النني لديه مهام فقط يريد أن يؤديها دون أن يترك أي بصمة شخصية له، فاللاعب المصري ليس لديه الثقة الكافية للتعبير عن قدراته وهو ما يجعله مثل “الموظف” في الملعب يؤدي أدواره فقط دون أي ترك أي لمحة فنية تجعل الجماهير تصفق له أو يلفت انتباه المدرب.

إعلان

النني أصبح مثل “المدير العام” في المؤسسات والذي يذهب يوميًا للعمل، لكن دوره أصبح أقل ومجهوده لم يعد كما كان في السابق، فالدولي المصري ورغم أن مدربه طالبه بالرحيل إلا أنه لم يحرك ساكنًا حتى الآن ويفضل الاستمرار مع المدفعجية.

الآن الدولي المصري أصبح مطالب بالرحيل عن أرسنال من أجل إعادة اكشتاف نفسه من جديد خاصة أنه يملك بعض العروض التركية أبرزها من جالطة سراي وفناربخشة وبيشكتاش.