الدوري المصري تقارير وتحليلات جوه الملعب كورة مصرية - أخرى مصر

مذبحة الزمالك تبدأ بالأجانب

ما أشبه الليلة بالبارحة، هذا هو الحال في نادي الزمالك، فالوضع الحالي لفريق الكرة لا يختلف كثيرًا عما كان عليه قبل عامين من حيث تردي الأوضاع والنتائج على المستويين المحلي والقاري، حيث يصارع الفريق الأبيض للحصول على المركز الثاني والذي أصبح حلم صعب المنال، بالإضافة إلى وداع الكونفيدرالية عبر بوابة الفريق المغمور ولايتا ديتشا الإثيوبي.

 

إعلان

يبدو أن الأيام القليلة الماضية وبعد انتهاء الدوري العام ستشهد مجزرة في نادي الزمالك، كما هو المعتاد في السنوات الأخيرة وذلك بالاستغناء عن عدد كبير من اللاعبين وشراء لاعبين أخرين مع بداية الموسم، بالإضافة إلى اقتراب رحيل إيهاب جلال المدير الفني للفريق والذي أعلن رحيله عن تدريب الفريق بعد الهزيمة من المقاصة، قبل أن يتراجع عن تصريحاته.

 

المجزرة التي ستحدث في نادي الزمالك سيكون أبطالها اللاعبين الأجانب، حيث ينوي مجلس الإدارة التخلص من معظم هؤلاء اللاعبين وشراء لاعيبن أخرين بسبب عدم قناعتهم  بقدرات هؤلاء اللاعبين ،حيث بدأ فعليًا مجلس الإدارة الدخول في مفاوضات مع لاعبين أفارقة فالبداية كانت مع  مجلس إدارة المقاصة من أجل شراء إيريك تراوري بداية من الموسم القادم.

إعلان

 

الفريق الأبيض يملك بين صفوفه 7 لاعبين أجانب منهم لاعبان معاران لأندية أخرى، يأتي على رأس هؤلاء اللاعبين الـ7 المهاجم الكونغولي كاسونجو كابونجو، والمهاجم الغاني نانا بوكو والتونسي حمدي النقاز والنيجيري معروف يوسف، بالإضافة إلى أتشيمبونج المعار لبتروجت ورزاق سيسيه المعار للاتحاد، إلى جانب السوري مؤيد العجان والذي خرج من القائمة بعد إصابته بالرباط الصليبي.

إقرأ أيضاً  رسميًا.. الفيفا يكشر عن أنيابه في وجه الزمالك ويهدد النادي بالإيقاف !

 

مجلس إدارة الزمالك يبدو أنه لم يتعلم من أخطاء الماضي، بالاستغناء عن عدد كبير من اللاعبين كل موسم وشراء لاعبين أخرين وعدم المحافظة على القوام الأساسي للكتيبة البيضاء، وهو ما يجعل الفريق في موقف صعب كل موسم.

 

مذبحة الزمالك تعيد إلى الأذهان المشاكل المحتملة بفسخ التعاقد مع عدد من هؤلاء اللاعبين والمطالبة بالحصول على كافة الحقوق المالية وإما الدخول في أزمات كبيرة والوصول للمحكمة الرياضية والفيفا كما هو الحال في قضية أجوجو وريكاردو وغيرهم من اللاعبين.

 

إدارة القلعة البيضاء ستكون أمام مشكلة كبيرة وهي كيفية التخلص من هذا العدد الكبير من اللاعبين الأجانب وكيفية تسوية مستحقاتهم المالية والتي ستكون بكل تأكيد عائق كبير.

تعليقات فيسبوك

كلمات دلالية

إقرأ أيضاً