آخر الأخبار تقارير وتحليلات جوه الملعب دوري أبطال أوروبا كورة اوروبيه

موعد انتهاء الصلاحية.. السفاح الأرجنتيني يغتال أحلام صلاح في مدريد

صلاح

في مواجهة تعتبر بمثابة النهائي المبكر بدوري أبطال أوروبا هذا الموسم، يصطدم عملاقي إنجلترا وإسبانيا وجها لوجه في دور الستة عشر، ليفربول وأتلتيكو مدريد، مدرستين مختلفتين تماما في عالم الساحرة المستديرة، قد تسفر في نهاية المطاف عن فارس يواصل المشوار ويحصد اللقب من أنياب بقية الأبطال.

إعلان

ولمعرفة باقي قرعة دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا لموسم 20192020 أضغط هنا

ليفربول حقق لقب دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، بعد الفوز على مواطنه توتنهام في المباراة النهائية بهدفين دون رد، سجلهما الفرعون المصري محمد صلاح وزميله أوريجي.

الموسم الجاري يبدو أن تركيز الألماني يورجن كلوب المدير الفني للريدز أكبر على تحقيق لقب الدوري الإنجليزي والغائب عن خزائن النادي منذ ما يقرب من 30 عامًا، حيث يحتل الريدز صدارة البريميرليج هذا الموسم برصيد 73 نقطة وبفارق 22 نقطة كاملة عن مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني.

إعلان

أما في دوري الأبطال فالريدز صعد إلى الدور ثمن النهائي بشق الأنفس بعد الفوز في الجولة الأخيرة من دور المجموعات على حساب سالزبورج النمساوي بهدفين دون رد.

قرعة دوري الأبطال وضعت ليفربول بقيادة كلوب أمام أصعب خصم يمكن أن يواجهة فنيًا على أرض الملعب وهو أتليتكو مدريد، فالفريق الإسباني هو أكثر الأندية التي تعرف كيف تواجه الريدز.

إعلان

أتليتكو مديد بقيادة فنية للسفاح الأرجنتيني دييجو سيميوني، سيكون خصم صعب للغاية على ليفربول، فالفريق الإسباني بقيادة مدربه العبقري هو أكثر فريق يعرف كيف يتعامل مع قوة ليفربول.

دييجو سيميوني دائمًا ما تعتمد فلسفته على الدفاع المحكم وغلق المساحات، ومن ثم الاعتماد على الهجمات المرتدة، مستغلًا قدرات لاعبيه الذين يجيدون تنفيذ تلك الطريقة ببراعة وتحديدًا أمام الكبار.

طريقة سيميوني جعلت فريقه أتليتكو مدريد يصل لنهائي دوري أبطال أوروبا مرتين واكن قاب قوسين أو أدنى من تحقيق اللقب، لكن مواطنه ريال مدريد خطف اللقب في المرتين.

الروخي بلانكوس هم أكثير الأندية الموجودة في دوري الأبطال التي تجيد غلق المساحات، وهو ما يصعب المهمة بشكل كبير على ليفربول الذي يحتاج للمساحات الواسعة من أجل الاستفادة من قدرات الثلاثي الهجومي صلاح، ماني وفيرمينو.

مهمة صلاح ورفاقه ستكون غاية في الصعوبة أمام أتليتكو مدريد، وتحديدًا خارج الديار، فالفريق الإسباني لن يكون صيدًا سهلًا في مواجهة ليفربول.

الفرعون المصري محمد صلاح سيجد صعوبة كبيرة في اختراق دفاعات الروخي بلانكوس التي تجيد عادة لعب مثل هذه المباريات وغلق المساحات.

ويحل ليفربول ضيفا على كتيبة سيميوني في مباراة الذهاب يوم 18 من شهر فبراير الجاري، على أن تكون مباراة الإياب في أنفيلد رود يوم 11 من شهر مارس القادم.

اقرأ أيضًا..

حكاية اليوم المشؤوم.. لم تسقط وحدك يا صديقي

مملكة ليفربول بملك وحيد.. صلاح “الغول” يدق طبول الحرب على البريميرليج

“القاطرة السنغالية”.. الصحف النمساوية تتحسر على انضمام بادجي للأهلي!

“تصرفاته صبيانية”.. جماهير ناديه السابق تصف بادجي بالطفل الساذج!

سيد إفريقيا.. كيف تحول “ماني” صاحب الحذاء المهلهل إلي ملك ذهبي؟

“أمير القلوب”.. إفريقيا تُنصف صلاح وتنصبه على عرش الأكثر شعبية!

“لا تراجع ولا استسلام”| صلاح يكتسح الأباطرة.. وماني يواصل التحليق مع ميسي!

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على الفيسبوك: اضغط هنا

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على تويتر: اضغط هنا