آخر الأخبار بطولات إسبانية بطولات إيطالية

مين يكسب بالأرقام| ميسي VS رونالدو .. المنافسة تعود بين أسياد الكرة العالمية!

أجرت صحيفة “إكسبريس” البريطانية مقارنة بين النجمين كريستيانو رونالدو، وليونيل ميسي، من حيث تأثير كل منهما مع ناديهما، برشلونة، ويوفنتوس، في الموسم الجاري.

إعلان

الصحيفة افتتحت تقريرها بالحديث عن غياب ميسي عن مباراة الأمس، التي هزم فيها بلوجرانا خارج ملعبه، أمام أشبيلية، بثنائية نظيفة، في ذهاب ربع نهائي كأس الملك، مشيرة إلى أن هذه المباراة تعد الثامنة التي يغيب فيها النجم الأرجنتيني عن تشكيلة فالفيردي الأساسية، منذ بداية الموسم، في حين لم يغب رونالدو إلا في مباراة واحدة فقط، بينما شارك في 19 مباراة مع البيانكونيري، انتهت 18 منها بالفوز.

وسجل رونالدو 14 هدفًا منذ بداية الموسم، كما صنع 6 أهداف، خلال المباريات الـ 19 التي شارك فيها بالدوري الإيطالي، بينما سجل ميسي 18 هدفًا، وصنع 11 في 16 مباراة فقط، بدأها أساسيًا مع برشلونة هذا الموسم.

وغاب ميسي عن مباراتين في الليجا، أمام ريال مدريد، ورايو فالكيانو، إلا أن برشلونة فاز فيهما، بنتيجة 5-1، 3-2، على الترتيب.

أما في دوري أبطال أوروبا، فقد لعب ميسي 4 مباريات من المباريات الست التي خاضها برشلونة في دور المجموعات، في حين غاب عن مباراتي إنتر ميلان، وحقق برشلونة في هذين اللقاءين فوزًا بنتيجة 2-0، وتعادلا بنتيجة 1-1.

إعلان

النجم الأرجنتيني غاب عن 4 مباريات من أصل 5 لعبها برشلونة في كأس الملك هذا الموسم، فاز الفريق في اثنتين منهما وخسر مثلهما، بينها مباراة أشبيلية التي جرت أمس.

أما رونالدو، فإن المباراة الوحيدة التي كان فيها احتياطيًا، تمكن عند مشاركته من إنقاذ الفريق من الهزيمة أمام أتالانتا، حين سجل هدف التعادل في الدقيقة 78.

وبالمقارنة بين النجمين من حيث تأثير كل منهما مع فريقه، فإن نسبة انتصارات يوفنتوس في غياب رونالدو، بالنظر إلا غيابه في مباراة واحدة فقط، تبلغ 100%، في حين أن برشلونة خسر 25% من المباريات التي غاب فيها ميسي عن الفريق، بينما فاز في 8% منها فقط.

 

إعلان