آخر الأخبار تقارير وتحليلات جوه الملعب

مين يكسب| كبار إفريقيا.. أم المتوهجون الشباب؟

مين يكسب| كبار إفريقيا.. أم المتوهجون الشباب؟

تنطلق فعاليات بطولة كأس الأمم الإفريقية، كان 2019، ابتداءً من العاشرة مساء الجمعة، بمباراة الافتتاح التي تجمع بين منتخبي مصر صاحب الأرض والجمهور، ونظيره زيمبابوي، في إطار مباريات المجموعة الأولى من البطولة الأكبر على مستو القارة السمراء.

إعلان

بعيدًا عن منافسة المنتخبات في أمم إفريقيا، هناك منافسىة محتدمة بين “كبار النجوم” وأيضًا “الشباب الواعدين”، الذين يقدمون مستويات رائعة مع أنديتهم هذا الموسم.

محمود حسن تريزيجيه

نجم قاسم باشا التركي، يسعى للخروج من ظل صلاح بمنتخب مصر، ويُصبح سببًا أساسيًا في فوز الفراعنة بأمم إفريقيا، وذلك بعد موسمه الرائع مع فريق قاسم باشا، الذي يستعد لبيعه بعد البطولة بسعر كبير، مستفيدًا مما سيفعله نجم الأهلي السابق خلال البطولة.

مين يكسب| كبار إفريقيا.. أم المتوهجون الشباب؟

إعلان

 

عمرو وردة

نجم لديه العديد من المشكلات التي أثرت بالفعل على مسيرته الاحترافية، والتي يمكن أن تكون أفضل كثيرًا مما هي عليه الأن، خاصة في ظل تمتعه بإمكانات فنية وبدنية جيدة للغاية.

مين يكسب| كبار إفريقيا.. أم المتوهجون الشباب؟

إعلان

باهر المحمدي

واحد من المدافعين الموهوبين في الدوري المصري، والذي يسعى بدوره لتكرار تجربة “حجازي وجبر” مع المنتخب في 2017، لتتاح له فرصة الإحتراف في الدوريات الأوروبية.

مين يكسب| كبار إفريقيا.. أم المتوهجون الشباب؟

أشرف حكيمي

ويعد حكيمي أحد خريجي قطاع الناشئين في ريال مدريد الإسباني ولعب للفريق الأول موسم 2017 – 2018 وساهم في تحقيق لقب دوري أبطال أوروبا وخاض 17 مباراة وسجل هدفين.

ورحل حكيمي معارًا إلى بروسيا دورتموند الألماني في الموسم الماضي وشارك في 27 مباراة وسجل 3 أهداف وصنع 7 أهداف لزملائه، ويلعب حكيمي كظهير أيمن وأيسر.

انضم حكيمي لمنتخب المغرب في 2016 وعمره 18 عامًا فقط، ويعد أحد الخيارات الأساسية في تشكيلة المدرب الفرنسي هيرفي رينارد، وهو مرشح بقوة للتألق مع أسود الأطلس بعد التعافي من الإصابة.

مين يكسب| كبار إفريقيا.. أم المتوهجون الشباب؟

موسى واجو

يعد السنغالي موسى واجو، لاعب برشلونة الإسباني، من المواهب الواعدة التي تنتظر بقوة الانطلاق في نسخة أمم أفريقيا المقبلة.

يلعب واغو في مركز الظهير الأيمن وهو أحد خريجي أكاديمية سباير وانضم منها إلى نادي يوبين البلجيكي وعمره لا يتخطى 15 عامًا وشارك بعد 3 أعوام مع الفريق الأول مباشرة ضد جينك ثم كانت الخطوة المميزة بانتقاله إلى برشلونة الإسباني في أغسطس 2018 مقابل 5 ملايين يورو.

ولعب واجو، 20 عامًا، في مركز الجناح الأيمن والظهير الأيسر أيضًا، وهو ما يجعله مرشحًا بقوة للظهور المميز في كان 2019.

مين يكسب| كبار إفريقيا.. أم المتوهجون الشباب؟

صرارفي

يبحث اللاعب التونسي الموهوب بسام الصرارفي عن نقطة انطلاق قوية في البطولة، بعدما شق طريقه مع ناديه نيس الفرنسي.

شارك الصرارفي في الموسم الماضي خلال 25 مباراة مع نيس وسجل هدفًا وصنع هدفين، ويأمل الصرارفي مزاحمة نجوم تونس في الخط الأمامي والانطلاق بشكل مميز في البطولة المقبلة.

مين يكسب| كبار إفريقيا.. أم المتوهجون الشباب؟

آدم وناس

انتقل وناس من بوردو إلى نابولي الإيطالي مقابل 4 ملايين يورو في صيف 2017 وشارك في الموسم الماضي خلال 26 مباراة وسجل 4 أهداف وصنع هدفًا.

لعب وناس في منتخب فرنسا تحت 20 عامًا ولكنه اختار اللعب باسم الجزائر وانضم لخوض تصفيات مونديال 2018، وخاض 6 مباريات دولية، ويعد وناس من أبرز المواهب في صناعة اللعب بالجزائر ويسعى للتألق في البطولة.

 

مين يكسب| كبار إفريقيا.. أم المتوهجون الشباب؟

أمادو دياوارا

يعد أمادو دياورا، لاعب وسط منتخب غينيا، أحد المواهب الواعدة والمتميزة التي قد تكون مفاجأة البطولة.

لفت اللاعب الغيني أنظار مسؤولي نادي بولونيا الذين حرصوا على ضمه في 2015 بمقابل 400 ألف جنيه إسترليني، وراهن المدير الرياضي باناتاليو كورفينو على تسويقه بشكل رائع وهو ما حدث بالانتقال إلى نابولي بعد موسم واحد مقابل 11 مليون جنيه إسترليني.

شارك دياوارا في تشكيلة نابولي خلال 19 مباراة في الموسم الماضي، ويعد الدينامو في خطة المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي وساهم في قيادة منتخب غينيا لعبور التصفيات ببراعة.

مين يكسب| كبار إفريقيا.. أم المتوهجون الشباب؟

موسى دجينيبو

يراهن منتخب مالي على موهبة اللاعب الصاعد موسى دجينيبو صاحب الـ21 عامًا والذي كان أحد عناصر فريق ييلين السنغالي واكتشفه مسؤولو نادي ستاندرليج البلجيكي في عام 2017 ولمع بشدة ليرحل في الموسم الجديد إلى ساوثهامبتون الإنجليزي.

شارك دجينيبو في 39 مباراة هذا الموسم مع ستاندرليج وسجل 11 هدفًا وصنع 6 أهداف ويجيد بشكل رائع في مركز الجناح الأيسر وشارك دجينيبو في التصفيات كاملة ويعد أحد العناصر الأساسية في تشكيلة مالي.

مين يكسب| كبار إفريقيا.. أم المتوهجون الشباب؟

صامويل شيكويزي

يبحث النيجيري صامويل شيكويزي، لاعب وسط فياريال الإسباني، عن التألق في الكان بعد أن تمسك المدرب الألماني جيرنوت روهر المدير الفني لمنتخب نيجيريا بتواجده في كأس الأمم الأفريقية مفضلًا ضمّه على تركه، لخوض كأس العالم للشباب تحت 20 عامًا.

يعد شيكويزي أحد اكتشافات الأسطورة النيجيرية جاي جاي أوكوشا الذي تابعه وعمره لا يزيد عن 10 أعوام وتوقع له مستقبلًا باهرًا وضمه لأكاديمية دياموند النيجيرية، وانطلق بعدها اللاعب إلى فياريال في عام 2017 وعمره لا يتجاوز 18 عامًا.

ولعب شيكويزي للفريق الأول لفياريال عام 2018 وأصبح ركيزة أساسية في فريق الغواصات وشارك في 47 مباراة وسجل 10 أهداف وصنع 4 أهداف وهو أحد اللاعبين الموهوبين سواء كجناح أو صانع لعب محوري أو لاعب ارتكاز.

مين يكسب| كبار إفريقيا.. أم المتوهجون الشباب؟

 

طالع أيضًا:

هل يلعب صلاح دور “المدرب” مع تريزيجيه لإنهاء أزمة “اللمسة الأخيرة”؟

“محاربو الصحراء” يستعدون لغزو الملاعب المصرية

أفيال أسود نسور وسناجب! من هم منتخبات “كان 2019”

حامل اللقب.. ماذا يحدث عندما يقوم أسد هولندي بارتداء قميص أسد إفريقي؟

هنشجع مصر.. عندما ثأر الفراعنة من “مكر” ثعالب الصحراء