آخر الأخبار بطولات إفريقية بطولات إنجليزية بطولات مصرية كورة مصرية - أخرى

هل إنتهت لذة مشاهدة صلاح والقطبين على المقاهي المصرية؟

هل إنتهت لذة مشاهدة صلاح والقطبين على المقاهي المصرية؟

يبدو أننا أمام أزمة حقيقية  في الشارع الرياضي المصري، بعدما أعلنت شبكة قنوات بي ان سبورتس عن إيقاف بث القنوات اعتبارًا من 8-1-2019 وذلك بسبب خلاف مع الشركة المصرية للقنوات الفضائية، مما يعني أن الأمر أصبح معقد على جمهور كرة القدم في مصر لمشاهدة مباريات أنديتهم ليس فقط على المستوى الأوروبي بل في مختلف البطولات الإفريقية الذي تشارك فيها الأندية المصرية.

إعلان

أعتاد الجمهور المصري في الأونة الأخيرة على متابعة كافة مباريات البريميرليج بشكل عام، وبالتأكيد ليفربول المحترف ضمن صفوف الملك المصري محمد صلاح، الذي يكتب تاريخ كبير في الملاعب الإنجليزية وهو ما جعل الجمهور المصري يتابعه بشكل دقيق، وبالطبع كل ذلك كان من خلال شبكة قنوات بي ان سبورتس التي تم غلقها.

كما أن جماهير قطبي الكرة المصرية بشكل خاص تذهب دائمًا إلى المقاهي المصرية من أجل متابعة مباريات الأهلي والزمالك في مختلف البطولات الإفريقية التي يشارك فيها الفريقين كل عام، ولكن بعد قرار الغلق قد يلجأ المهاويس بالقطبين إلى متابعة المباريات من خلال شبكات الإنترنت.

لم أتخيل يومًا في ظل التقدم الكبير الذي يعيش فيه العالم أجمع، ومدى الإحتفاء العظيم بكرة القدم، والإنسجام الذي تخلقه كرة القدم بين الشعوب في مختلف أنحاء العالم، أن يأتي علينا يومًا في بلادنا لا نستطيع حتى أن نشاهد مباراة كرة قدم عبر شاشات التلفاز.

اليوم أقول للجميع «لكم صراعاتكم الخفية المزيفة وستظل لنا متعة كرة القدم حية في قلوبنا رغم أنف الجميع».

إعلان