تقارير وتحليلات جوه الملعب

هل ينجح “صالح” في ما أفسده لاسارتي مع الأهلي؟

وداعا للسعيد وماهر.."المعلم" يجني ثمار إلتزامه لكتابة المجد مع الأهلي

مواجهة قوية ومرتقبة تجمع بين الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي ونظيره المصري، في إحدى مؤجلات الدوري المصري الممتاز، والمقرر لها الثامنة مساء الخميس، المقبل على ستاد الجيش بالسويس.

إعلان

الأهلي يدخل المباراة وليس أمامه سوى الفوز من أجل مواصلة المنافسة على درع الدوري الممتاز، فأي نتجية غير فوز المارد الأحمر تعني ابتعاده إكلينيكيًا عن المنافسة على اللقب.

أما المصري البورسعيدي فيأمل في مواصلة سلسلة النتائج الإيجابية التي يحققها الفريق في الأونة الأخيرة تحت قيادة مديره الفني إيهاب جلال، وذلك لضمان التواجد في المربع الذهبي المؤهل للكونفيدرالية الإفريقية الموسم المقبل.

المارد الأحمر بقيادة مارتن لاسارتي المدير الفني للفريق، يعاني من غياب عدد من اللاعبين على رأسهم الثنائي عمرو السولية ورومضان صبحي، بالإضافة إلى احتمالية عدم لحاق الثلاثي محمد هاني، حسام عاشور ومروان محسن بالمباراة.

لاسارتي خلال الفترة الأخيرة تعرض للكثير من الانتقادات وذلك بسبب تراجع النتائج، حيث ودع الأهلي بطولة إفريقيا بشكل “مهين، بعد أن خسر من ماميلودي صن داونز الجنوب إفريقي بخماسية دون رد في ذهاب ربع النهائي، قبل أن يحقق الفوز في المبارة العودة بهدف واحد فقط، بالإضافة إلى الخسارة الأخيرة التي تلقاها الفريق من بيراميدز في الدوري بهدف دون رد، وفقدان الصدارة والعودة للمركز الثالث في جدول الترتيب.

إعلان

هل ينجح "صالح" في ما أفسده لاسارتي مع الأهلي؟

المدرب الأورجوياني في المباريات الأخيرة في الدوري بدأ يعتمد على صالح جمعة في مركز صناعة اللعب بدلًا من ناصر ماهر، ليثبت “المعلم” كما يطلق عليه أنه لاعب مؤثر وسيكون له دور في الفترة القادمة مع الفريق.

مباراة بيراميدز الأخيرة أكدت أن صالح جمعة من أفضل لاعبي الفريق في الفترة الحالية، بعد أن كان هو نجم الفريق الوحيد في المباراة، فبعد خروجه من الملعب، فقد المارد الأحمر شخصيته الهجومية، ولم يصل للمرمى كثيرًا.

الدفع بصالح جمعة أساسيًا في مباراة المصري المقبلة، قد يكون هو “طوق النجاة” لمارتن لاسارتي، فصالح بهذا المستوى سيكون قوة هجومية كبيرة للأهلي، بفضل تمريراته الساحرة للمهاجمين ورؤيته الجيدة للملعب، بالإضافة إلى الزيادة الهجومية التي يقوم بها.

إعلان

صالح جمعة بالاستمرار على هذا المستوى سيكون للأهلي شكل هجومي جيد وسيصلح ما يفسده مارتن لاسارتي داخل الفريق.

مواجهة المصري المقبلة، ستكون فرصة جيدة لصالح جمعة من أجل مواصلة التألق وإنقاذ رأس لاسارتي من الإقالة، فصالح دائمًا ما يعرف التألق في مواجهاته أمام الفريق البورسعيدي.

هل ينجح "صالح" في ما أفسده لاسارتي مع الأهلي؟