الدوري المصري بطولات بين الشوطين تقارير وتحليلات رئيسية كورة مصرية - أخرى

“وهم الأهلي ومعركة الإنتقام للزمالك”.. هل حان وقت بيراميدز للهروب بالدوري؟

كيف نجح الزمالك في التفوق على ملايين الأهلي وبيراميدز؟

في موسم استثنائي بالكرة المصرية، حيث وصلت به المنافسة إلى أقصى درجاتها من أجل الظفر بلقب الدوري المصري الممتاز هذا الموسم، ولأول مرة منذ فترة طويلة للغاية يكون الصراع ثلاثي بين 3 أندية تمتلك كافة المقومات من أجل التتويج، وهم الزمالك والأهلي وبيراميدز.

إعلان

الفارس الأبيض يتصدر المشهد برصيد 57 نقطة من 24 لقاء، يليه المارد الأحمر برصيد 55 نقطة من 24 مباراة، وفي المركز الثالث بيراميدز حديث العهد برصيد 54 نقطة ولكن من 26 لقاء، وفي المركز الرابع المصري البورسعيدي برصيد 42 نقطة من 26 مباراة.

ومن المتوقع أن تشهد الجولات القادمة تغيرات كبيرة بجدول الترتيب، حيث أن الأهلي يمر بفترة سيئة للغاية بعد الهزيمة الساحقة التاريخية التي تلقاها من صن داونز الجنوب إفريقي بخماسية نظيفة بدوري الأبطال، والزمالك وحالة الإرهاق الواضحة على معظم عناصره الأساسية.

"وهم الأهلي ومعركة الإنتقام للزمالك".. هل حان وقت بيراميدز للهروب بالدوري؟

الأهلي يواجه مصر المقاصة غدًا الأربعاء، من ثم يلعب مع صن داونز موقعة الإياب يوم السبت 13 أبريل، ويبدأ الاستعداد بعدها مباشرة لقمة بيراميدز في الخميس الموافق 18 من نفس الشهر. وبهذه الحالة الفنية السيئة التي عليها العملاق القاهري، والتخبط الإداري بالفريق، والأنباء التي تتردد كل ساعة بإقتراب إقالة المدير الفني الأوروجوياني للفريق، يبقى الأهلي مهددًا وبشدة بالسقوط المحلي.

إعلان

الحالة العامة بالقلعة الحمراء مؤخرًا، هو ضرورة القتال والعودة في نتيجة 5-0 بمباراة الإياب أمام صن داونز، وهو الأمر الذي لا تتعدى نسبة حدوثه الـ1% بالوضع الراهن، لذلك فمن الأفضل التركيز في المشوار المحلي، بدلًا من أن يجد الفريق نفسه خارج من موسمه خالي الوفاض.

والزمالك بالرغم من العودة من المغرب بتعادل سلبي أمام حسنية أغادير بالكونفيدرالية، إلا أن الفريق لم يقدم المستوى المتوقع منه، ومن الواضح على معظم العناصر الأساسية الإرهاق الشديد، بالإضافة إلى أزمة محمود كهربا المستمرة داخل أروقة النادي، وهو واحد من أبرز نجوم الفريق طوال الموسم الحالي. ويواجه الزمالك نظيره المصري البورسعيدي بعد غد الخميس.

المصري تحت قيادة مدرب الزمالك السابق، إيهاب جلال، يمر بمرحلة هي الأفضل له هذا الموسم تمامًا، وأصبح الفريق له هوية داخل الملعب، شرس هجوميًا، ويجيد السيطرة على الكرة، كما هو معهود للأندية التي يشرف عليها إيهاب جلال.

وعقب موقعة المصري يستضيف الفارس الأبيض نظيره حسنية أغادير يوم الأحد المقبل في موقعة الإياب، يلعب مع الإسماعيلي يوم الخميس الموافق 18 أبريل، من ثم الصِدام مع بيراميدز يوم الاثنين 22 من نفس الشهر.

إعلان

المواجهات المباشرة المقبلة لبيراميدز مع القطبين، إذا استطاع الظفر بها، سيعوض فارق المباراتين التي لعبها، بالإضافة إلى استغلاله لسقوط أي فريق بالجولة القادمة، يعتبر مفتاح الفريق حديث العهد إذا أراد مباغتة الثنائي الأعرق في تاريخ القارة السمراء والشرق الأوسط.