«رونالدينيو» المصري يُلهم جماهير السويد

«رونالدينيو» المصري يُلهم جماهير السويد

استمر النجم المصري المحترف في صفوف فريق نوركوبينج السويدي، أمير عادل الشهير بـ «ألكسندر ياكوبسن»، في التألق بالملاعب الأوروبية، حيث يعتبر هو النجم الأول بفريقه السويدي، وصاحب التأثير الإيجابي الكبير على مستويات ونتائج فريق نوركوبينج.

وساهم أمير عادل في انتصار فريقه على فريق كالمار آحد أعرق الاندية السويدية، بنتيجة 3 – 1، ضمن منافسات الجولة الثالثة الدوري السويدي الممتاز هذا الموسم.

وتقدم كالمار بهدف مبكر في الدقيقة التاسعة عن طريق المدافع السويدي إيلم، ولكن سعران ما تمكن ألكسندر ياكوبسن من إحراز هدف التعادل لفريق نوركوبينج في الدقيقة الحادية عشر، من ثم سجل موبيرج كارلسون الهدف الثاني لنوركوبينج في الدقيقة 46 قبل أن يؤمن جوردان لارسون الانتصار بهدف في الدقيقة الأخيرة.

ووصل نوركوبينج إلى النقطة السابعة في المركز الأول بالتساوي مع أيك سولنا، بينما تجمد رصيد كالمار عند النقطة الثالثة في المركز الـ12.

ويبلغ أمير عادل من العمر 24 عام، وسبق له اللعب بفرق لونجي الدنماركي، وفريق بي إس في أيندهوفن الهولندي، وفالكنبرجو السويدي، وبودو جليمت النرويجي، وفيبوري الدنماركي، وغيرهم أيضًا.

وكان يُلقب في الدنمارك برونالدو الصغير، وفي السويد برونالدينيو، مما يشير إلى تمتعه بمهارات وقدرات فنية كبيرة بكل تأكيد.

لذلك يعتبر من الغريب عدم استدعاء المدير الفني الأرجنتني للمنتخب الوطني المصري، هيكتور كوبر، للاعب أمير عادل، إلا مرة واحدة خلال مباراة بنين الودية التي اقيمت في يوم 28 من شهر مارس بعام 2017 الماضي.

تعليقات فيسبوك